تفاصيل مثيرة من القصف الإسرائيلي الأخير على غزة

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، مساء الأربعاء، تفاصيل مثيرة من القصف الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، في أعقاب إطلاق صاروخين من القطاع تجاه سواحل غوش دان.
وقالت الصحيفة العبرية، إن جيش الاحتلال الإسرائيلي عندما يقرر الرد على إطلاق الصواريخ من غزة، فإنه يبحث عن هدف لا يمكن إيذاء أي مدني أو حتى ناشط من الفصائل الفلسطينية.
وأضافت أنه يعمل أيضًا على حساب ما إذا كان زجاج المنازل المجاورة سينكسر أم لا، تمامًا كما يعمل طبيب الجراحة من خلال المشرط خلال العملية، وذلك خوفًا من التصعيد مع قطاع غزة.
وزعمت يديعوت أن جيش الاحتلال يمكنه توجيه ضربات باستخدام هندسي دقيق، ويتم تنفيذها بطريقة ثلاثية الأبعاد أو بزوايا جانبية، واستخدام حوامات صغيرة خاصة لتحديد كل هدف.
وشن طيران جيش الاحتلال الإسرائيلي هجومًا على مواقع عسكرية تابعة للفصائل الفلسطينية في قطاع غزة يوم الأحد الماضي، وذلك في أعقاب سقوط صاروخين قبالة سواحل غوش دان صباح يوم السبت الماضي.

disqus comments here