خلال وقفة دعم وإسناد للأسير أبو هواش في رفح أبو حميد يدعو لأوسع حراك شعبي ودولي لإسقاط الاعتقال الإداري

■نظمت القوى الوطنية والإسلامية اليوم الاثنين، وقفة دعم وإسناد للأسير هشام أبو هواش المضرب عن الطعام لليوم الـ 140 على التوالي، احتجاجاً على استمرار اعتقاله الإداري، وسط ميدان النجمة بمحافظة رفح جنوبي قطاع غزة، بمشاركة الفصائل الفلسطينية وممثلات الأطر النسوية ووجهاء ومخاتير المحافظة وأسرى محررين.

رفع المشاركون في الوقفة، صور ولافتات للأسير أبو هواش، مرددين الهتافات الوطنية المشيدة بصموده، وسط مطالبات بوقف الاعتقال الإداري والإهمال الطبي المتعمد.

بدوره، حمل عضو القيادة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ومسؤولها بمحافظة رفح الرفيق إبراهيم أبو حميد، الاحتلال الإسرائيلي المسئولية الكاملة عن حياة الأسير أبو هواش، الذي يواجه أوضاعاً صحية ً صعبةً، مؤكداً أن الاحتلال يماطل في الإفراج عن الأسير أبو هواش وإنهاء اعتقاله الإداري.

وأشار أبو حميد في كلمة القوى الوطنية والإسلامية، إلى أن الاحتلال يواصل جرائمه بحق الأسرى الفلسطينيين ضارباً بعرض الحائط كافة النداءات والقرارات الدولية. لافتاً إلى أن الاحتلال أصدر خلال العام 2021 نحو 1595 قرار بالاعتقال الإداري.

ودعا القيادي في الجبهة الديمقراطية لأوسع حراك شعبي ودولي لإسقاط الاعتقال الإداري على كافة الصعد، مطالباً بحراكات ووقفات جماهيرية أمام مقرات الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر لإنقاذ حياة الأسير أبو هواش.

 



وجدد أبو حميد مطالبته لوزارة الخارجية الفلسطينية بالضغط على الجهات الدولية وتحديداً مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان واللجنة الدولية للصليب الأحمر لفضح جرائم الاحتلال بحق أسرانا واسيراتنا في سجون الاحتلال، والتحرك على كافة المستويات العربية والدولية لإسقاط سياسة الاعتقال الإداري. ■

 



--
الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

المكتب الصحفي/ قطاع غزة

disqus comments here