تقرير الـ (70) لدائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

في الذكرى السنوية لإتفاقية التطبيع بين المغرب ودولة الإحتلال الإسرائيلية أدان ناشطون بحملات المقاطعة رفض فرقة أصايل للدبكة والفنان طوني قطان والفنانة منال موسى الإستجابة لمطالب حركة مقاطعة إسرائيل في مقاطعة فعاليات معرض إكسبو / دبي. كما أدان ناشطون بحملات المقاطعة إصطحاب رائد الفضاء الإماراتي "هزاع المنصوري" علم دولة الإحتلال الإسرائيلية في رحلته الفضائية. فيما طالبت حملات المقاطعة بإلغاء مشاركة الوفد القادم من دولة الإحتلال الإسرائيلية في المؤتمر الطبي الذي تعقده الجمعية الإماراتية لأمراض الأنف والأذن والحنجرة. كذلك، تفاعل ناشطون بحملات المقاطعة مع هشتاغ "عمانيون ضد التطبيع" عقب مشاركة لاعبة من دولة الإحتلال الإسرائيلية في بطولة التزلج في السلطنة العمانية. وقد أدان ناشطون بحملات المقاطعة تسلم ملك البحرين "حمد بن عيسى آل خليفة" أوراق إعتماد أول سفير لدولة الإحتلال الإسرائيلية في البحرين ويدعى "آيتان نائيه". بينما ثمن ناشطون بحملات المقاطعة تجديد الإحتجاجات ضد إتفاقية التطبيع بين المغرب ودولة الإحتلال الإسرائيلية. وعلى صعيد متصل، ثمن ناشطون بحملات المقاطعة إحتجاج الطلاب في مدينة مكناس المغربية رفضا للتطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلية. ومن جهة أخرى، ثمن ناشطون بحملات المقاطعة إنسحاب عدد كبير من المشاركين من مهرجان سيدني في أستراليا بعد أن تبين أن المهرجان برعاية سفارة دولة الإحتلال الإسرائيلية. وفي ذات السياق، تقدم ناشطون بحملات المقاطعة بالتعازي إلى جنوب أفريقيا بسبب وفاة "ديزموند توتو" الذي كان من أهم المناضلين ضد الفصل العنصري والإستعمار. وبدورهم، ثمن ناشطون بحملات المقاطعة وضع ملصقات على منتجات شركة بوما في إيرلندا الشمالية بمدينة "بلفاست"، بسبب إستمرارها لدعم المستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية.

disqus comments here