الخارجية تٌرحب بموقف الملك سلمان تجاه القضية الفلسطينية

 رحب وزارة الخارجية الفلسطينية، بمواقف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود التي وردت في خطابه الملكي السنوي لاعمال السنة الثانية من الدورة الثامنة لمجلس الشورى، والتي عبّر فيها عن مواقف المملكة العربية السعودية الشقيقة الاخوية الصادقة والداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني.

وأكد الملك سلمان، أن القضية الفلسطينية كانت ومازالت هي قضية العرب والمسلمين المحورية، وتقف على رأس اولويات سياسة المملكة الخارجية.

وشدد على الدعم السعودي الشقيق لاستعادة شعبنا لحقوقه المشروعة وفي مقدمتها تجسيد الدولة الفلسطينية المستقلة، ذات السيادة على الارض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 بعاصمتها القدس الشرقية.

disqus comments here