الرفيق العزيز المناضل ميغيل دياز كانيل المحترم الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي رئيس مجلس الدولة والوزراء تحية رفاقية؛

باسم شعب فلسطين وعموم أبناء الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، نهنئكم وشعب كوبا البطل بالذكرى الثانية والستين لانتصار الثورة الكوبية، ثورة الحرية والديمقراطية والاشتراكية. نتوجه بالتحية والتقدير لقيادة كوبا الثورية ولجيشها الوطني والأممي ودوره الكبير في الدفاع عن الثورة، وفي مساندة قوى التحرر والتقدم والعدالة في كثير من بلدان العالم الثالث، ومنها بلدان عربية دفاعاً عن أراضيها ضد العدوان الخارجي. نحيي دور كوبا في النضال لكسر الحصار الامبريالي الأميركي الشمالي والغربي، والنضال بجانب شعوب اميركا الجنوبية والكاريبي وكل الأحرار في العالم، في سبيل الحرية والعدالة الاجتماعية والتحولات اليسارية في البناء الاقتصادي والاجتماعي والتعليمي والصحي، في خدمة الشعوب والطبقات الشعبية العاملة والفقيرة.

ان شعبنا الفلسطيني وشعوبنا العربية يقدرون وباحترام الدور الكبير لكوبا الثورة، في دعمها السياسي والاخلاقي، ومساندتها حقوقها ومقاومتها الاحتلال والاستعمار التوسعي الاسرائيلي في القدس والاراضي العربية المحتلة عام 1967، والمساعدة في تأهيل آلاف الطلبة الفلسطينيين والعرب في الجامعات والمعاهد الكوبية.

ونحن على ثقة أن هذا الدور سيستمر ويتطور من جانب كوبا الثورة وقيادتها، رغم المخاطر والصعوبات التي تواجهها على يد القوى الامبريالية الأميركية والغربية. شكراً لكوبا الثورة قادة وشعباً وحزباً ودولة عاشت كوبا حرة اشتراكية عاش التضامن الأممي الثوري رفيقكـم نايف حواتمة الأميـن العـام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

disqus comments here