أهالي الحي يرفضون- الاحتلال يلغي الاسم العربي لـ"وادي الجمال" بحيفا

ألغت بلدية الاحتلال في مدينة حيفا بالداخل الفلسطيني المحتل مؤخرًا اسم حي "وادي الجمال" في المدينة، كما رفضت إدراج الاسم العربي على اللافتات والأوراق الرسمية إلى جانب الاسم العبري الذي وضعته.

ولقي قرار بلدية الاحتلال ردود فعل غاضبة وسط الفلسطينيين والنشطاء في الحي الذي يقطنه غالبية فلسطينية عربية وليسوا يهودًا، والذين اعتبروه خطوة متقدمة في الصراع على المتبقي من الأحياء والشوارع التي يسكنها الفلسطينيون في المدينة المحتلّة.

وجاء قرار الرفض من قبل ما تسمى بلجنة التسميات في بلدية حيفا مؤخرًا، والتي قررت ألّا توصي المجلس البلدي بإضافة اسم "وادي الجمال" العربي إلى جانب اسم "عين هيام" العبري.

كما أحدث القرار صراعًا داخل اللجنة التي تضمّ أعضاء فلسطينيين، وكان من المفترض أن يتم عقد جلسة لهذه التوصية إلا أن أعضاء "اليمين المتطرف" تهرّبوا من حضورها، ليتمّ أخيرًا الخروج بقرار عدم التوصية.

 

ويقع حي "وادي الجمال" في جنوب غرب جبل الكرمل بحيفا، وأقيم في النصف الثاني من القرن التاسع عشر على أيدي عائلات فلسطينية من مدينة حيفا.

وبرغم فلسطينيته الخالصة، إلّا أنّ سلطات الاحتلال تطلق عليه اسم "عين هيام"، وهو ما يرفضه أهالي الحي ويصرون على إعادة الاسم العربي لحيّهم.

disqus comments here