وسط شتائم وتهديدات للعرب- مستوطنون يحطمون عشرات المركبات في القدس

قام مستوطنون بعد منتصف الليل، بالاعتداء على عشرات المركبات في شارع نابلس في مدينة القدس.

وأوضح السكان في المنطقة أن أكثر من 30 مستوطنا اقتحموا المنطقة التي تفصل "شارع رقم 1 عن شارع نابلس في القدس"، والقوا الحجارة على منزل لعائلة قطينة وعلى المركبات المركونة في الساحة، وباتجاه معرض للشاحنات.

 

وأصاف السكان أنهم خرجوا من منازلهم عندما سمعوا أصوات الشتائم للعرب وتحطيم المركبات، وخلال ذلك هرب عشرات المستوطنين من المكان.

وأوضح السكان أن أكثر من 15 مركبة حطم زجاجها مركونة في موقف، وقالت الشرطة أنها "ستقوم بتصليح المركبات فقط".

 

كما القوا الحجارة على معرض أبو اسنينة للشاحنات والسيارات، وحاولوا إضرام النيران بإحدى المركبات.

 

وعلى بعد عدة أمتار من شارع "نابلس"، هاجم المستوطنون مساء الخميس المركبات في موقف عام، وحطموا زجاج 5 مركبات.

المحامي المقدسي حمزة قطينة كتب على صفحته على "الفيسبوك":" جرذان المستوطنين يخرجون بالليل لتكسير وتخريب سيارات المقدسيين في شوارع القدس، وللمرة الثانية خلال بضعة أشهر يتم تكسير سيارتنا أنا وأخوتي وأبناء عمي في شارع نابلس، هذه العصابات تتشكل وتعمل بشكل منظم تحت أعين شرطة الاحتلال، ويتجولون بالشوارع بأعداد كبيرة في كل ليلة ويعتدون على كل ما هو عربي في المكان، وشرطة الاحتلال لا تحرك ساكناً، في حين لو أنّ طفلا عربيا فعل مثلهم لاستنفرت شرطة الاحتلال واعتقلته هو وكل عائلته معه".

disqus comments here