دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية تشارك في اللقاء الحواري الذي نظمه التجمع الأكاديمي في لبنان بعنوان )دور النخب المثقفة في مواجهة التطبيع

بدعوة من التجمع الأكاديمي في لبنان شارك الرفيق فؤاد بكر مسؤول دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين باللقاء الحواري بعنوان "دور النخب المثقفة في مواجهة التطبيع" وذلك بحضور المطران عطا الله حنا من القدس، وسماحة المفتي الشيخ أحمد قبلان من لبنان، وعددا من أساتذة الجامعات ومراكز أبحاث عدة، بالإضافة إلى الأمينة العامة للتجمع الدكتورة لور أبي خليل.

تحدث الرفيق فؤاد بكر حول دور المثقفين والنخب العربية في التصدي للتطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلية، عارضا أهمية دور حركات مقاطعة هذا الإحتلال، وضرورة التركيز على جريمة الأبارتهايد والممارسات الإسرائيلية العنصرية بحق الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى تطور حركات المقاطعة في أوروبا، وأهميتها بالنسبة للرأي العام الأوروبي المؤثر في العملية الإعلامية.

تناول الرفيق فؤاد بكر الأطر القانونية اللازمة للتصدي لموجات التطبيع، موضحا الآليات القانونية التي يجب إتباعها في العالم العربي، كون التطبيع مع دولة الإحتلال الإسرائيلي ليس شأنا داخليا للدول، بل يتعدى على سيادة فلسطين، ويعزز التحالف العسكري بهدف المزيد من الخلافات العربية – العربية.

أشار الرفيق فؤاد بكر إلى دور الجاليات الفلسطينية والعربية في الدول الأوروبية، وإلى دور الأكاديميين والباحثين والمثقفين في التصدي للتطبيع، شارحا خطورته المستقبلية على الدول الرافضة للتطبيع مع هذا الإحتلال، والداعمة للقضية الفلسطينية.

disqus comments here