مستشار ألمانيا المحتمل يتوقع ائتلافاً طويل الأمد مع الخضر والأحرار

يرى مرشح الحزب الاشتراكي الديمقراطي لمنصب المستشار في ألمانيا، أولاف شولتس، أن هناك فرصة أن يستمر الائتلاف الحكومي المنتظر تشكيله مع حزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر، والمعروف باسم ائتلاف "إشارة المرور"، لفترة طويلة، حتى عقب هذه الفترة التشريعية.

وقال شولتس أمام مؤتمر لشباب حزبه في مدينة فرانكفورت، اليوم السبت، "لدينا وضع يمكننا فيه أن نجرؤ حقاً على تحقيق نهضة لألمانيا"، موضحاً أن لهذا علاقة بالكوكبة الخاصة جداً للأحزاب الثلاثة التي تعمل الآن من أجل تشكيل حكومة مستقبلية.

 

وأضاف، "أعتقد أنني استطيع أن أتطلع إلى ما هو أبعد مما نتطلع إليه حالياً".

 

وذكر شولتس أنه يمكن تمثيل "أغلبية اجتماعية جديدة تضم تحالفاً تقدمياً، والذي على رغم اختلافه يمكن أن يساعد ألمانيا على المضي قدماً بشكل صحيح"، وقال: "هذا تغيير كبير".

وقدم الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر اتفاقية الائتلاف الحاكم يوم الأربعاء الماضي، وإذا وافق أعضاء الأحزاب ومندوبوها عليها، يمكن انتخاب شولتس مستشارا لألمانيا في البرلمان الألماني (بوندستاج)، بحلول 6 ديسمبر (كانون الأول) المقبل.

وأكد شولتس على فرصة تحقيق "نهضة" على يد الحكومة الاتحادية الجديدة، مشدداً على نتائج اتفاق الائتلاف، لا سيما في حماية المناخ، والإسكان والسياسة الاجتماعية، مشيراً على سبيل المثال إلى خطط تطبيق تأمين اجتماعي أساسي للأطفال.

disqus comments here