تواصل انتهاكات الاحتلال: إصابات واعتقالات واعتداءات للمستوطنين واقتحام للأقصى

 واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، يوم الثلاثاء، انتهاكاتهم بحق أبناء شعبنا ومقدساتهم وممتلكاتهم.

وفي السياق، أصيبت طفلة بجروح في رأسها عقب تعرض المركبة التي كانت تقلها لرشق بالحجارة من قبل المستوطنين شمال مدينة رام الله، وأصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق عقب اقتحام قوات الاحتلال مدينة البيرة.

واعتقلت قوات الاحتلال 7 مواطنين من محافظات القدس ورام الله والبيرة وبيت لحم وجنين، وهدمت عدة منازل وسلمت إخطارات هدم، فيما واصل المستوطنون اعتداءاتهم على المسجد الأقصى المبارك، وعلى المواطنين وممتلكاتهم.

إصابات واعتقالات واقتحام منزل محافظ القدس

ففي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين هم: وسام سدر، بعد الاعتداء عليه بالضرب أثناء دهم منزله وتفتيشه في حي باب حطة، وإبراهيم أحمد حميدان، من بلدة بدو شمال غرب القدس بعد أن داهمت منزله، وفتشته، ولاحقًا تم الإفراج عنه.

كما داهمت قوات الاحتلال منزل محافظ القدس، عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" عدنان غيث في الحارة الوسطى من بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، لليوم الثاني على التوالي، بذريعة السؤال عن منشورات خاصة بزوجته عبر موقع "فيسبوك".

واقتحمت قوات الاحتلال مخيم شعفاط للاجئين شمال شرق القدس، وأزالت لافتات وصور الشهيد فادي أبو شخيدم المعلقة أمام منزله، والذي استشهد قبل يومين برصاص الاحتلال قرب باب السلسلة، أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك وأرهبت الأهالي والمواطنين، وأعاقت حركة مرور المركبات، وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة بعد انسحابها.

وفي محافظة رام الله والبيرة، أصيب العديد من المواطنين بحالات اختناق عقب اقتحام قوات الاحتلال منطقة البالوع، كما اقتحمت بلدة بيتونيا وقرية عين عريك غرب رام الله، واعتقلت عبد الله بني مفلح (25 عامًا) من بيتونيا، وعبد العزيز فيصل النعسان (18 عامًا) من بلدة المغير شمال رام الله.

وفي محافظة بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر علي محمد رشايدة (52 عامًا)، بعد دهم منزله وتفتيشه في قرية الرشايدة شرق بيت لحم.

وفي محافظة جنين، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر أسامة أحمد سليم سلاطنة بعد اقتحام بلدة جبع ومداهمة منزل ذويه.

هدم وإخطارات بالهدم واعتداءات على ممتلكات المواطنين

وفي القدس المحتلة، هدمت سلطات الاحتلال 3 بنايات سكنية، في منطقة "واد الحمص" ببلدة صور باهر جنوب شرق القدس.

وفي محافظة الخليل، هدمت قوات الاحتلال منزلا في خربة ماعين، وأخطرت بهدم منزلين آخرين في خربتي الفخيت والمركز، ودمرت 12 قبرًا في خربة الديرات شرق مدينة يطا.

وفي محافظة نابلس، جرّفت قوات الاحتلال ودمرت الطريق المعبد الواصل إلى خلة الدالية التابعة لأراضي عصيرة الشمالية.

وفي محافظة سلفيت، استولت قوات الاحتلال على جرافة تعود للمواطن خالد خير، خلال تواجده في منطقة "سهل دير بلوط"، وسلمت المواطن هشام مصطفى إخطارًا بوقف البناء بغرفة في منطقة السهل.

وفي محافظة جنين، أعاقت قوات الاحتلال حركة المواطنين على حاجزي "دوتان" و"برطعة" العسكريين، وأوقفت عشرات المركبات المارة وفتشتها، ودققت في بطاقات المواطنين واستجوبتهم، ما أدى لإعاقة حركتهم والتسبب بأزمة مرورية خانقة، وكثّفت من تواجدها العسكري في محيط المحافظة.

مستوطنون يقتحمون "الأقصى" ويهاجمون المواطنين في عدة محافظات

وواصل المستوطنون اعتداءاتهم على أبناء شعبنا ومقدساتهم وممتلكاتهم.

ففي القدس المحتلة، اقتحم 154 مستوطنًا باحات المسجد الأقصى المبارك، عبر باب المغاربة، على شكل مجموعات، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، تركّزت في محيطه الشرقي، وذلك استجابة للدعوات التي أطلقتها جماعات "الهيكل المزعوم"، برعاية المتطرف "موشيه فيجلن"، صاحب سجل الاعتداءات المتكررة على "الأقصى" والمرابطين فيه.

وفي محافظة رام الله والبيرة، أصيبت الطفلة زين خميس فراج (15 عامًا) بجروح في رأسها، عقب تعرض المركبة التي كانت تقلها إلى رشق بالحجارة من قبل المستوطنين، شمال مدينة رام الله. كما اعتدى مستوطنو "شيلو"، على مركبات المواطنين بالحجارة قرب بلدة ترمسعيا.

وفي محافظة جنين، اقتحمت مجموعة من المستوطنين منطقة "مستوطنة حومش" المخلاة قرب بلدة سيلة الظهر جنوب المحافظة، بحماية قوات الاحتلال، ومارسوا أعمالاً استفزازية وعربدة ضد المواطنين والمركبات المارة.

وفي محافظة نابلس، تصدى أهالي قرية برقة، لهجوم عدد من المستوطنين على مدخل البلدة، ما أدى إلى اندلاع مواجهات وإغلاق الطريق الواصل بين جنين ونابلس.

disqus comments here