تيسير خالد : إعلان ( حماس ) منظمة ارهابية يضاعف مسؤولية بريطانيا عن الجرائم بحق الشعب الفلسطيني

وصف تيسير خالد ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين قرار إعلان حركة المفاومة الاسلامية الاسلامية ( حماس ) منظمة ارهابية بالغبي ودعا الحكومة البريطانية الى التراجع عن هذا القرار ، الذي يشكل انحيازا أعمى للسياسة العدوانية التوسعية المعادية للسلام ، التي تسير عليها حكومات اسرائيل .
جاء ذلك ردا على إعلان وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل يوم أمس فرض حظر شامل على حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بموجب قانون مكافحة الإرهاب وتأكيدها بأن وزارتها قد شرعت في استصدار قانون من البرلمان بهذا الشأن يدين كل شخص يدعم أو يدعو إلى دعم منظمة محظورة وهددت بعقوبات تصل إلى السجن 10 سنوات لكل من يعبر عن دعمه لحركة حماس علنا .
 وحذر تيسير خالد من انسياق البرلمان في المملكة المتحدة وراء مثل هذه المواقف الغبية والمستهجنة وإصداره تشريعا يجرم حركة المقاومة الاسلامية ( حماس ) وكل من يدعمها او يتضامن معها علنا وأكد أن من شأن ذلك أن يشجع حكومة اسرائيل ، التي سارعت الى الترحيب بقرار وزيرة الداخلية البريطانية على مواصلة اعتداءاتها على الشعب الفلسطيني وانتهاكاتها للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية وأن يضاعف مسؤولية بريطانيا عن الجرائم التي تتواصل بحق الشعب الفلسطيني منذ صدور وعد بلفور البريطاني قبل اكثر من مئة عام .

disqus comments here