منظمة الجيل الجديد ( مجد) تدعو لتوفير الحماية لأطفال فلسطين في اليوم العالمي للطفل

خمسة عشر طفلاً فلسطينيا استشهدوا و١١٤٩ طفلاً اعتقلوا على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي في العام ٢٠٢١

اصدرت منظمة الجيل الجديد (مجد) - منظمة طلابية فلسطينية ديمقراطية تعنى بأوضاع وشؤون الطلبة والأطفال الفلسطينيين- بيانا في اليوم العالمي للطفل الذي اقرته منظمة الأمم المتحدة للطفولة " اليونيسيف" ، توجهت فيه بباقات الحب لأطفال العالم ولا سيما الذين يعانون الظلم والقهر والحرمان، ويتعرضون للاستغلال والعنف والاعتداء كما هو حال أطفال فلسطين الذين يعيشون ظروفا قاهرة وصعبة وخطيرة نتيجة الاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة على شعبنا في الاراضي المحتلة. وأشارت المنظمة إلى استشهاد ١٥ طفلاً فلسطينيا بنيران قوات الاحتلال الاسرائيلي خلال اعتداءاتها على مناطق ومدن الضفة الغربية وقطاع غزة وقصفها لعشرات المدارس الفلسطينية خلال العام الحالي، إلى جانب اعتقال ١١٤٩ طفلاً فلسطينيا منذ بداية العام ٢٠٢١ وتعرضهم لمختلف أشكال التعذيب النفسي والجسدي خلال اعتقالهم. كما توقفت المنظمة امام معاناة عشرات الآلاف من الأطفال الفلسطينيين في مخيمات اللجوء والشتات بسبب افتقادهم لأبسط مقومات الحياة الكريمة وحالة الحرمان والقهر التي يعانونها بفعل تقاعس وكالة الاونروا وعدم توفيرها الرعاية والخدمات المطلوبة في ظل تدهور الاوضاع الاقتصادية والمعيشية للاجئين وانعكاساتها الكبرى على الصحة النفسية للأطفال وعلى واقعهم التعليمي وارتفاع نسبة التسرب المدرسي بينهم وازدياد ظاهرة عمالة الأطفال التي تهدد مستقبلهم وتعرض حياتهم للخطر. ودعت منظمة الجيل الجديد وكالة الاونروا لتوفير الرعاية المطلوبة للأطفال الفلسطينيين اللاجئين في كافة مناطق وبلدان اللجوء والشتات وتأمين متطلبات عيشهم الكريم وتطوير البرامج والخدمات التي تؤمن لهم الحق بالتعليم الجيد، والرعاية الصحية السليمة والحماية من الاستغلال. وختمت المنظمة بيانها بمطالبة المؤسسات الحقوقية والمجتمع الدولي بالقيام بواجباتهم والتدخل لوقف الاعتداءات والانتهاكات الإسرائيلية بحق الأطفال الفلسطينيين والعمل على تقديم المسؤولين الاسرائيليين للمحاكمة ومعاقبتهم على جرائمهم بحق الطفولة، والضغط لإطلاق سراح جميع الأسرى الأطفال من سجون ومعتقلات الاحتلال الاسرائيلي.

منظمة الجيل الجديد (مجد)

الاعلام المركزي

disqus comments here