أسرى "عوفر" يبدأون خطوات تصعيديّة ضد إدارة السجن "السبت"

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إنّ "أسرى سجن عوفر سيبدأون يوم السبت خطوات تصعيدية ضد إدارة السجن التي تتعمّد تقليص مواد الكانتينا وبعض أدوات الطهي وقطع الماء على مراحل وفرض غرامات مالية على بعضهم".

وأكدت الهيئة في بيان صدر عنها، أنّ "إدارة السجن تمعن في منع إدخال الملابس ونقصها ونقص الأغطية الشتوية".

وبيّنت، أنّ "الخطوات التصعيديّة تأتي أيضًا رفضًا لسياسة الإهمال الطبي المتعمّد، فيما تتمثّل خطوات التصعيد بإعادة وجبات الطعام اليوم السبت، وتقليص التمثيل الاعتقالي للأسرى إلى ممثلٍ واحد وخطوات أخرى اضافية نهاية الأسبوع".

 

يُذكر أنّه وبسبب سياسة الإهمال الطبي، استشهد صباح الخميس، الأسير سامي عابد العمور من سكّان قطاع غزة، داخل مستشفى "سوروكا" الصهيوني في بئر السبع.

وأفاد نادي الأسير الفلسطيني، بأنّ الأسير العمور عانى من مرضٍ خلقي في القلب لازمه طوال حياته، وكلما كبر كانت تزداد أوضاعه الصحية صعوبة، مُشيراً إلى أنّ الأسير تعرّض للإهمال الطبي من قبل الاحتلال خلال علاجه، حتى انهارت حالته الصحية ونقل قبل 3 أيّام إلى المستشفى، قبل أن تتفاقم حالته ويعلن عن استشهاده.

وحمَّل النادي الاحتلال المسؤوليّة الكاملة عن استشهاده، مُؤكدًا أنّه استشهد نتيجة لسياسة الإهمال الطبي المتعمد "القتل البطيء".

disqus comments here