"حقوق الإنسان" في المنظمة تدين جريمة الاحتلال في القدس وجنين وغزة

أدانت دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني، في منظمة التحرير الفلسطينية، مواصلة قوات الاحتلال عمليات الإعدام الميداني في الأرض المحتلة، والتي طالت صباح اليوم شابين وسيدة.

وقالت الدائرة في بيان لها، اليوم الخميس، إن قوات الاحتلال تستسهل إطلاق النار على الفلسطينيين وإعدامهم بدم بارد كما حصل اليوم مع الشاب علاء زيود من بلدة السيلة الحارثية غرب جنين، وإسراء خزيمية من بلدة قباطية جنوب جنين، وكذلك المواطن محمد عبد الكريم عمار (41 عاماً)، الذي استشهد برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة.

وطالب البيان المجتمع الدولي بالوقوف عند مسؤولياته تجاه إنفاذ القوانين الدولية والإنسانية في الأراضي المحتلة وعدم الكيل بمكيالين في التعامل مع حكومة الاحتلال الإجرامية.

وناشد منظمات حقوق الانسان والمنظمات الأهلية في دول العالم للضغط على حكوماتها والزامها بما وقعت عليه من اتفاقات دولية والتي تنص كلها على محاسبة ومعاقبة كل الدول والجهات التي تنتهك هذه الاتفاقيات وفي مقدمتها المتعلقة بحقوق الإنسان.

disqus comments here