المالكي: مستعدون لاستئناف الحوار مع الإسرائيليين

أكد وزير الخارجية الفلسطيني د.رياض المالكي مساء يوم الثلاثاء، أننا "مستعدون لاستئناف الحوار مع الإسرائيليين إذا أبدوا استعدادهم للمحادثات.

وقال المالكي في تصريح لوكالة "سبوتنيك" الروسية، رداً على سؤال عما إذا كانت فلسطين مستعدة لاستئناف الحوار مع الجانب الإسرائيلي: "نحن مستعدون. أما إذا كان هذا ممكنا، فإن هذا يعتمد على الطرف الآخر. بناءً على ما سمعناه من القادة الإسرائيليين، فهم ليسوا مستعدين ولا راغبين".

وفي سياق متصل، قدم المالكي احاطة لاجتماع وزراء الخارجية العرب في نيويورك، خلال مشاركته في الاجتماع التشاوري السنوي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري، على هامش الشق رفيع المستوى لاعمال الجمعية العامة للامم المتحدة، برئاسة وزير خارجية دولة الكويت، الدكتور احمد ناصر المحمد الصباح.

وقدم المالكي احاطة للاشقاء العرب حول التطورات في الارض الفلسطينية المحتلة، وخاصة في مدينة القدس الشريف، والاولويات لدولة فلسطين أمام الجمعية العامة للامم المتحدة، وضرورة العمل العربي المشترك لمواجهة الجرائم والانتهاكات الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطينية وتوحيد الجهود من اجل مساءلة ومحاسبة مجرمي الحرب الاسرائيلين، وخاصة في ظل تغول السياسات الاستعمارية الاسرائيلية، وخاصة الاستيطان الاستعماري، ومخططات الضم، وحذر من مخططات ما يسمى بقانون تسوية الاراضي في مدينة القدس، باعتبارها سياسة لضم وتغيير معالم مدينة القدي، وتهويدها وترحيل شعبنا قسراً.

وأشار الى الجرائم الحاصلة في احياء القدس، وخاصة في الشيخ جراح، وغيرها من الاحياء، واقتحامات المستوطنين للحرم الشريف، والمسجد الاقصى، في محاولات وجب مواجهتها لتقسيم الخرم زمانيا، ومكانيا، بالاضافة الى العدوان المستمر على شعبنا، والحصار على قطاع غزة، الهجمات الانتقامية ضد اسرانا البواسل في معتقلات وسجون الاحتلال.

وطالب، العرب للعمل المشترك لحشد الدعم لقرارات دولة فلسطين المزمع تقديمها للجمعية العامة في دورتها الحالية للحفاظ على زخم القضية الفلسطينية باعتبارها اولوية على الأجندة الدولية حتى حصول شعبنا الفلسطيني على كافة حقوقه، وانهاء الاحتلال الاستعماري الاسرائيلي. وتجسيد الاستقلال لدولة فلسطين وعاصمتها القدس.

disqus comments here