بري: إبرامِ إسرائيل عقود تنقيب في منطقة متنازع عليها ينسف اتفاق الإطار

هاجم رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري اليوم السبت، "قيام إسرائيل بإبرامِ عقود تنقيب بالمنطقة المتنازع عليها في البحر" مؤكدًا أن هذه الخطوات "تنقض اتفاق الإطار". 

وأكد بري، أنّ "تمادي إسرائيل بعدوانيتها يهدد الأمن والسلام الدوليين"، داعيًا وزارة الخارجية "إلى التحرّك فورًا باتجاه مجلس الأمن للتحقق من احتمال اعتداء إسرائيلي جديد على الحقوق".

وتابع بري أنّ "تلزيم إسرائيل لشركة هالبيرتون إجراء تنقيب في البحر ينسف اتفاق الإطار الذي رعته واشنطن".

واعتبر بري أن "تلكّؤ ومماطلة تحالف شركات توتال نوفاتك وإيني، في المباشرة بعمليات التنقيب، والتي كان من المفترض البدء بها قبل عدة شهور في البلوك رقم 9 من الجانب اللبناني للحدود البحرية، يطرح علامات تساؤلات كبرى".

وفي تشرين الأول/أكتوبر من عام 2020، قال رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، إنه "تمّ التوصل إلى اتفاق إطار يُرسّم الطريق للمفاوض اللبناني لترسيم الحدود البرية والبحرية بين لبنان وفلسطين المحتلة".

وفيما بعد عقد لبنان وإسرائيل 5 جولات من المفاوضات غير المباشرة، برعاية الولايات المتحدة، والأمم المتحدة، بهدف "ترسيم الحدود البرية والبحرية".

disqus comments here