ليبرمان: الوصول لتسوية مع "عباس" غير ممكن وليس لنا مصلحة في التصعيد مع غزة

قال وزير المالية في الحكومة الإسرائيلية "أفيغدور ليبرمان"، صباح يوم الأربعاء، إنه امتنع عن لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس عندما كان وزيراً للجيش.

وأكد ليبرمان خلال مقابلته مع اذاعة "كان"، أنّ التعاون الأمني مع السلطة الفلسطينية ​​هو مصلحة مشتركة كما أن الاستقرار الاقتصادي في الضفة مصلحة أمنية إسرائيلية.

وشدد،أنّ القدرة على الوصول إلى تسوية أو أخرى مع أبو مازن، للأسف هذا غير ممكن.

وعن قطاع غزة أوضح ليبرمان، أنه سيتعين علينا معالجتها بشكل متعمق وشامل وبإجماع إسرائيلي واسع، ولكن لن يحدث هذا في العام المقبل، وربما ليس في العام الذي يليه.

وأشار، إلى أنّ المصلحة الإسرائيلية هي ضمان أمن سكان البلدات الإسرائيلية بالجنوب، وليس لنا مصلحة في التصعيد مع غزة، لكن من المستحيل قبول الصيغة التي حددتها الحكومة السابقة، "الهدوء بأي الثمن".

disqus comments here