مهرجان طلابي تكريما للطلبة الفلسطينيين الناجحين بالشهادة الثانوية في مخيم عين الحلوة

نظم اتحاد اتحاد الشباب  الديمقراطي الفلسطيني ( أشد )  والتجمع الديمقراطي للعاملين بالانروا مهرجان تكريمي للطلاب الفلسطينيين الناجحين في الشهادة الثانوية الرسمية في مخيم عين الحلوة في قاعة المركز الثقافي الفلسطيني في المخيم :
وحضر الحفل عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية ورئيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني( أشد ) الرفيق يوسف احمد وعضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية الرفيق ابو إيهاب وامين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح في منطقة صيدا  اللواء ماهر شبايطة ومدير التربية والتعليم في صيدا الاستاذ محمود زيدان ومدير مدرسة ثانوية بيسان الاستاذ محمد يونس وممثلي الفصائل الفلسطينية وقيادة التجمع الديمقراطي للعاملين في الانروا في منطقة صيدا والجنوب وممثلي اللجان  الشعبية والاتحادات النقابية وفاعليات تربوية واجتماعية  وجمهور أهالي الطلاب.
من جهتها القت الطالبة حورية حوران  كلمة
الطلبة الناجحين تقدمت فيها بالشكر لاتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني والتجمع الديمقراطي للعاملين في الانروا على تكريمهم واهتمامهم بالتحصيل العلمي للطلاب، واثنت على جهود الطلبة التي تكللت بالتفوق والنجاح الذي جاء بفضل جهود المعلمين والاهل والهيئات التربوية، واهدت نجاح الطلاب الى شعبنا في فلسطين ولشهداء الانتفاضة والمقاومة الذين يعمدون بدمائهم طريق النصر والعودة.
بدورها توجهت المعلمة سمر درويش في
كلمة التجمع الديمقراطي للعاملين في الانروا باسمى التبريكات للطلبة الناجحين الذين حصدوا ثمار جهدهم رغم كل الظروف الصعبة التي مر بها العام الدراسي، وشددت على أهمية تظافر كل الجهود لانجاح العام الدراسي الجديد، واكدت التمسك بالانروا باعتبارها الشاهد الحي على نكبة شعبنا. ودعت  للتصدي لاي محاولة للمس بالامان الوظيفي للعاملين في الوكالة، مطالبة بالإسراع في سد الشواغر وفتح باب التوظيف وتوفير مقومات التعليم ومعالجة كل الثغرات التي تؤثر سلبا على مسار العملية التعليمية.
كما ألقى  الرفيق خالد ابوسويد عضو المكتب التنفيذي لاشد
كلمة الاتحاد توجه فيها بالتحية للاسرى الفلسطينين في سجون الاحتلال مشيدآ بالاسرى الابطال الستة الذين كسرو جبروت الاحتلال في معتقل جلبوع الاسرائيلي.
وهنأ 
ابوسويد الطلاب الناجحين، مثنيا على دور  الهيئات التعليمية والمعلمين والموجهين واولياء الامور الذين بذلوا جهوداً كبيرة في سبيل مصلحة الطلاب ومستقبلهم التعليمي، مؤكدا على رفض المساس بوكالة الاونروا وخدماتها، وضرورة بذل الجهد المطلوب لتطوير برامجها بما يتلائم واحتياجات اللاجئين،
ودعى ابو سويد  الانروا للاستجابة لمطالب اللاجئين باعتماد خطة طوارئ اغاثية مستدامة تشكل شبكة امان اجتماعية تساعد اللاجئين على تجاوز هذه الازمة الصعبة داعيا الى التخطيط المبكر لكيفية نجاح العام الدراسي الجديد من خلال توفير البنية الصحية و تأمين احتياجات المدارس من قرطاسية وتجهيزات ومواصلات وسد الشواغر.
واخنتم الاحتفال بتوزيع شهادات التقدير على الطلاب بمشاركة قيادة الاتحاد والتجمع الديمقراطي والفعاليات الحاضرة.

 
disqus comments here