الجبهة الديمقراطية تشارك في تشييع نجل القائد الكبير مصطفى سعد في مدينة صيدا ثقتنا كبيرة بأن الإرث الوطني الكبير لهذه العائلة المناضلة سيبقى ناصعا ومتوهجا

شارك وفد قيادي من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في لبنان في تشييع "نديم سعد" نجل القائد الوطني الكبير "مصطفى سعد" في جنازة شعبية حاشدة شارك فيها عدد من القيادات اللبنانية والفلسطينية. وضم وفد الجبهة عضو مكتبها السياسي فتحي كليب، عضو اللجنة المركزية خالد يونس، مسؤول الجبهة في مخيم عين الحلوة فؤاد عثمان، مسؤول الجبهة في مدينة صيدا تيسير عمار اضافة لعدد من اعضاء قيادة لبنان..

كما اجرى عضو المكتب السياسي للجبهة علي فيصل اتصالا هاتفيا برئيس التنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور اسامة سعد وقدم له التعازي باسم الجبهة. وبعثت قيادة الجبهة الديمقراطية في لبنان ببرقية تعزية الى الدكتور سعد والى عائلة الراحل جاء فيها: كان وقع الخبر حزينا علينا وعلى جميع ابناء الشعب الفلسطيني، الذين عرفوا بهذه العائلة، منذ النكبة وحتى اليوم، كل معاني الاصالة الوطنية والقومية والقيم الانسانية..

نتقدم منكم ومن العائلة الكريمة ومن التنظيم الشعبي الناصري وابناء مدينة صيدا بأحر التعازي بهذا المصاب الكبير، الذي وان كان صادما، الا ان ثقتنا كبيرة بأن ارث هذه العائلة الوطنية المناضلة، وكما كان ناصعا خلال العقود الماضية عبر تضحيات عظيمة، سيبقى اليوم وغدا متوهجا وممتدا على يد الدكتور اسامة واخوانه الذين يواصلون طريق المعروف والمصطفى..

كما نعزي انفسنا وشعبنا بهذا الرحيل، وعزاؤنا ان جيلا مناضلا كان وما زال وسيبقى يحمل راية النضال الوطني والقومي الى ان تتحرر ارضنا من رجس الاحتلال الصهيوني وتنعم فلسطين بعبير الحرية القادمة رغم انف المحتلين الاسرائيليين وداعميهم..

لك يا سعادة النائب اسامة سعد، ولرفاقنا في التنظيم الشعبي الناصري  كل العزاء، ومعا وسويا نواصل النضال حتى تحرير ارضنا وعودة شعبنا اللاجئ الى ارضه وممتلكاته التي هجر عنها عام 1948 بقوة القتل والارهاب الصهيونيين..

 

للراحل الكبير نديم التاريخ الوطني الناصع، ولكم وللشعب اللبناني الشقيق واهالي مدينة صيدا العزاء الجميل، ولشعبنا وقضيته الوطنية النصر الاكيد.

disqus comments here