"الديمقراطية": افتتاح سفارة (الامارات) في تل أبيب لن يسبغ الشرعية على دولة الاحتلال وممارستها الفاشية

وصفت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين افتتاح سفارة دولة الامارات العربية المحتلة في تا أبيب، خطوة ستلحق الضرر الشديد بالمصالح الوطنية لشعبنا، وباقي الشعوب العربية وفي مقدمتها شعب دولة الامارات نفسه. وقالت الجبهة أن افتتاح سفارة دولة الامارات العربية المتحدة محاولة لإسباغ الشرعية العربية على السلوكيات العدوانية والفاشية لدولة الاحتلال، وتقديمها، خلافاً لما هي عليه دولة سلام مزعوم وتعاون دولي، في الوقت الذي يعرف فيه العالم أجمع أن إسرائيل دولة مارقة، متمردة على قوانين الشرعية الدولية وقوانينها وأعرافها، تحتل أرض فلسطين وتنكل بأهلها وتصادر أرضهم وممتلكاتهم ، وتمنع عنهم حقوقهم الوطنية المشروعة، كما في ذلك حقهم المشروع في دولة مستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من حزيران، وعودة اللاجئين الى ديارهم وممتلكاتهم التي هجروا منها منذ العام 1948، كما تمارس سياسة التمييز العنصري والتطهير العرقي بحق أهلنا في مناطق ال48. وختمت الجبهة مؤكدة أن مثل هذه السياسات لن تنجح في تجميل دولة الاحتلال، ولن تنجح في اضعاف إرادة شعبنا، بعد أن حقق خطوات كب
رى على طريق الخلاص الوطني، وبعد أن تحولت قضيته الى قضية رأي عام دولي، جرى التعبير عنه في الموقف المشرف لدول وشعوب، في مشرق الأرض ومغربها، أكدت وقوفها الى جانب شعبنا وحقوقه الوطنية المشروعة وأدانت السياسات العدوانية لدولة الاحتلال.

■ الاعلام المركزي

disqus comments here