"الخارجية" تستقبل وفدا من حملة "لم الشمل حقي"

استقبل السفير د. أحمد الديك رئيس ديوان وزير الخارجية والمغتربين بمقر الوزارة في رام الله، وفدا من ممثلي حراك "لم الشمل حقي"، واستمع لمعاناتهم الانسانية المستمرة ونضالهم المتواصل لانتزاع حقوقهم.

وأكد ممثلو الحراك أن هذه القضية هي قضية مدنية وانسانية، حولتها اسرائيل الى ملف سياسي وعقوبات مستمرة بحق الفلسطينيين في خرق فاضح لجميع الاتفاقيات الموقعة.

وأشار الوفد الى أن دولة الاحتلال تتعمد تعطيل هذا الملف منذ العام 2000.

كما جرى خلال اللقاء بحث دور وزارة الخارجية والمغتربين في تفعيل قضيتهم على المستوى الدولي، سواء على مستوى الامم المتحدة ومنظماتها ومجالسها الاممية المختصة خاصة مجلس حقوق الانسان، أو على مستوى برلمانات الدول ومؤسسات ومنظمات المجتمع الدولي، لانتزاع حقوقهم التي يكفلها القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي، وسبل حشد الضغط الدولي اللازم على الاحتلال من أجل اجباره على اعطائهم حقوقهم في التنقل والسفر والمواطنة على قاعدة أن ذلك حق أصيل يكفله القانون الدولي للعائلات الفلسطينية أن تعيش على أرض الوطن وتحت سقف واحد، وتم في نهاية اللقاء تسليم مذكرة شارحة من الحملة موجهة لمعالي وزير الخارجية والمغتربين د. رياض المالكي بهذا الخصوص.

 

وأكدت الوزارة أنها ستقوم بتنسيق عملها في هذا الملف مع هيئة الشؤون المدنية كونها المسؤول الأول عنه، من أجل تحديد أوجه تدخلها الخارجي بما يتوافق مع عمل الهيئة ويعززه ويدعمه.

disqus comments here