بيان نعي

تنعي الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وقيادة الفروع الخارجية، إلى جماهير شعبنا الفلسطيني، الرفيق المناضل تيسير المصري (ابو الوليد)، الابن البار للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، والقيادي المؤسس للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في كندا، الذي وافته المنية يوم الخميس بتاريخ (1062021) في مدينة مونتريال في كندا بعد صراع طويل مع المرض، وبعد مسيرة نضالية وكفاحية طويلة، سلكها في سياق النضال والكفاح دفاعا عن حقوق الشعب الفلسطيني الوطنية، وفي سبيل إنجاز المشروع الوطني التحرري للشعب الفلسطيني.

ولد الرفيق الشهيد تيسير المصري في مدينة حيفا،  وألتحق بصفوف الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، ممنذ التأسيس في العام 1969،  بحيث تحمل العديد من المسؤوليات النضالية،  وشارك في معارك الدفاع عن الثورة الفلسطينية،  في اعقاب الاجتياح الاسرائيلي للبنان عام 1982، انتقل بعدها الى كندا، ليواصله مسيرته النضالية بين صفوف أبناء الجالية الفلسطينية، بحيث عرف الرفيق بصلابته وشجاعته وتفانيه ،خدمة لقضيته الوطنية حتى اللحظات الأخيرة من حياته، ينتمي إلى عائلة فلسطينية عريقة ومناضلة، ربت أبنائها على حب فلسطين، والتضحية والفداء من أجل الحقوق الوطنية الفلسطينية

ونحن ننعى الرفيق الشهيد تيسير المصري، نتوجه بأصدق مشاعر التعزية والمواساة، من أفراد عائلته، وأصدقائه وجميع رفاقه الذين عرفوه ونضالوا معه في ذات المسيرة النضالية الطويلة

معاهدين الرفيق على مواصلة درب النضال، حتى انتازع كامل الحقوق الوطنية، التي أفنى عمره مدافعا ومناضلا من أجلها

 

 

 

 

المجد للمقاومة الباسلة

 

 

الخلود للشهداء الابرار

 

 

الحرية للاسرى الابطال

 

disqus comments here