وقفة في طولكرم دعما للأسرى في سجون الاحتلال

شارك عدد من ذوي الأسرى، اليوم الثلاثاء، في وقفة دعم وإسناد لأبنائهم القابعين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأكدوا خلال الوقفة أمام مكتب الصليب الأحمر في طولكرم، ضرورة تكثيف الفعاليات الداعمة للأسرى، خاصة في هذا الوقت الذي يتعرضون فيه لهجمة شرسة على يد إدارة سجون الاحتلال، من الاعتقال الإداري، والعزل الانفرادي، وتنقلات وإهمال طبي، ومنع الزيارات.

وشددوا على ضرورة وضع قضية الأسرى على سلم الأولويات في كافة المحافل الدولية والمحلية، لتوجيه رسالة للمجتمع الدولي، ومؤسساته الحقوقية والإنسانية للتحرك تجاه دعمهم، وفضح انتهاكات الاحتلال بحقهم، والضغط نحو الإفراج عنهم وفي مقدمتهم الأسيرات والمرضى، الذين هم بأمس الحاجة للعلاج السريع، في ظل تزايد أعداد المرضى بحالات مزمنة وخطيرة.

وقال والد الأسير رامي فودة: الأسرى بأمس الحاجة للدعم والمساندة من الجميع في ظل ما يتعرضون له وبشكل يومي لإجراءات تعسفية من قبل الاحتلال الذي يضرب بعرض الحائط كافة الأعراف والمواثيق الدولية الخاصة بالأسرى، وهم بذلك يعيشون أوضاعا صعبة تستوجب مساندتهم والوقوف إلى جانبهم، وفضح ممارسات الاحتلال، والضغط نحو الإفراج عنهم جميعا.

بدوره، قال المتضامن خيري حنون، إن قضية الأسرى ثابتة من الثوابت الوطنية، ولا يمكن أن ننساهم داخل السجون، نحن دائما خلفهم ومعهم، داعيا الأسرى للصمود والحفاظ على وحدتهم، في مواجهة إجراءات الاحتلال بحقهم

disqus comments here