القدس : 10 اصابات إثر قمع الاحتلال مشاركين في مؤتمر صحفي

 أصيب 10 مواطنين بينهم صحفية إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأحد، مشاركين في مؤتمر صحفي عقده أهالي حي الشيخ جراح والنشطاء المقدسيين، أمام مركز شرطة الاحتلال في شارع صلاح الدين وسط القدس المحتلة.
وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في بيان، بوقوع " 10 اصابات خلال مواجهات مع قوات الاحتلال عند باب الزاهرة، 4 بالرصاص المطاطي و6 اصابات بقنابل صوت  بينهم طفلتين ومسعف من طواقم الهلال الأحمر تم نقل احد الاصابات للمستشفى وباقي الاصابات تم علاجها ميدانيا".
وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت قنابل الصوت والغاز تجاه المواطنين المشاركين في المؤتمر الصحفي بالتزامن مع استمرار اعتقال منى الكرد وشقيقها محمد، أحد أهم النشطاء ضد عدوان الاحتلال المتواصل في حي الشيخ جراح.
وأقدم جنود الاحتلال الإسرائيلي على إطلاق قنابل الصوت والغاز تجاه المواطنين والطواقم الصحفية والنشطاء وتم إصابة عدد من الشبان بالاختناق بالغاز والرصاص المغلف بالمطاط.
ومن بين المصابين؛ مراسلة قناة "الجزيرة"، نجوان سمري، التي تعرضت لإصابة في ركبتها، نُقِلت على إثرها لمشفى "هداسا- العيسوية"، لاستكمال تلقي العلاج،  فيما تم استهداف طاقم تلفزيون فلسطين في القدس، وعددا من الصحفيين الذين تواجدوا في المكان.
وتواصل قوات الاحتلال قمعها لتظاهرات سلمية تنظم في حي الشيخ جراح وضواحيه منذ يوم 16 أيار/ مايو، تضامنا مع سكانه المهددين بالتهجير لصالح المستوطنين.

disqus comments here