"المنظمات الأهلية" تطالب بتدخل دولي لرفع الحصار عن قطاع غزة بشكل كامل

استنكرت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية بشدة استمرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي في فرض الحصار المشدد على قطاع غزة أمام حركة المواطنين والبضائع من وإلى قطاع غزة في ظل الدمار الكبير والأضرار البالغة التي أصابت البنى التحتية والمساكن والمنشآت في قطاع غزة خلال عدوانه الأخير.

وتشير الشبكة إلى أن الاحتلال يمنع دخول مختلف أنواع البضائع باستثناء بعض أصناف المواد الغذائية والأدوية والوقود، ومنع تصدير كافة أنواع منتجات قطاع غزة بما فيها المنتجات الزراعية بالإضافة إلى منع حركة المواطنين عبر معبر بيت حانون وحركة البريد بما فيها جوازات السفر بالإضافة إلى فرض القيود على الصيد في بحر قطاع غزة واستمرار الاعتداء على الصيادين.

وتؤكد الشبكة على أن الاحتلال يهدف من خلال استمرار الحصار وإغلاق المعابر وتقليص مساحة الصيد إلى تعميق الأزمة الإنسانية وإلحاق الخسائر بمختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والصحية.

وتحذر الشبكة من التداعيات الخطيرة لاستمرار الاحتلال الإسرائيلي في تشديد الحصار على قطاع غزة وتداعياته الخطيرة على مختلف القطاعات في انتهاك فاضح لكافة المواثيق والمعاهدات الدولية.

وتطالب الشبكة المجتمع الدولي بضرورة التحرك الجاد من أجل الضغط على سلطات الاحتلال لرفع الحصار وفتح المعابر بشكل كامل أمام حركة الأفراد والبضائع في كلا الاتجاهين والعمل على السماح للصيادين بالإبحار والصيد في بحر قطاع غزة ووقف الاعتداء عليهم.

كما تطالب شبكة المنظمات الأهلية كافة الأطراف برفض أية مبررات أو شروط لإعادة إعمار قطاع غزة في ظل استمرار وإدامة الحصار الإسرائيلي.

 
disqus comments here