رويترز: التطورات السياسية في إسرائيل.. ماذا حدث وما هي الخطوات التالية؟

أعلن منافسان لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الأحد شراكة يمكن أن تطيح بأطول زعماء إسرائيل بقاء في السلطة.

وفيما يلي تسلسل زمني للأحداث التي أدت إلى صفقة الائتلاف بين يائير لابيد المُنتمي لتيار الوسط ونفتالي بينيت المنتمي لليمين المتطرف، وما قد يحدث بعد ذلك.

23 مارس آذار 2021 -إسرائيل تجري رابع انتخابات غير حاسمة في غضون عامين. وكما حدث في الانتخابات السابقة، لم يفز أي حزب بأغلبية في الكنيست المؤلف من 120 مقعدا. ويبرز حزب ليكود اليميني بزعامة نتنياهو كأكبر حزب.

يأتي حزب لابيد المنتمي للوسط يش عتيد (هناك مستقبل) في المرتبة الثانية. ويفوز حزب بينيت (يامينا) بستة مقاعد فقط، لكنه يبرز كلاعب رئيسي.

6 أبريل نيسان - رئيس الدولة ريئوفين ريفلين يمهل نتنياهو 28 يوما لتشكيل حكومة جديدة. وينجح نتنياهو في استمالة أحزاب يمينية ودينية أصغر، ومنها يامينا، لكنه يخفق في تشكيل الحكومة.

5 مايو أيار - يلجأ ريفلين إلى لابيد الذي يحاول تشكيل "حكومة تغيير" من ائتلاف، يصعب تشكيله، يضم أحزابا من اليمين والوسط واليسار.

سيكون مثل هذا التحالف هشا وسيحتاج دعما خارجيا من أعضاء عرب في الكنيست يعارضون الكثير من جدول أعمال اليمين الذي يتبناه البعض في هذا الائتلاف.

10 مايو أيار - يندلع القتال بين إسرائيل وحماس في غزة، وتتفجر الاضطرابات في العديد من المدن التي تضم يهودا وعربا في إسرائيل وتنهار محادثات الائتلاف.

21 مايو أيار - إعلان وقف إطلاق النار واستئناف المحادثات حول تشكيل الائتلاف.

30 مايو أيار - بينيت يعلن أنه سينضم إلى منافسيه من تيار الوسط للإطاحة بنتنياهو.

2 يونيو حزيران - الموعد النهائي لتفويض ممنوح للابيد لتشكيل ائتلاف يتمتع بأغلبية. وإذا أخفق في ذلك، فإن الرئيس سيحيل المهمة إلى أي عضو في الكنيست. ويمكن أن يشمل هذا نتنياهو مجددا.

23 يونيو حزيران - إذا لم يقع الاختيار على مرشح في غضون 21 يوما، أو إذا لم يتمكن المرشح من تشكيل حكومة، فسيُحل الكنيست تلقائيا وستجرى انتخابات خامسة، في الخريف على الأرجح.

disqus comments here