نتنياهو يحتج على تصريحات وزير خارجية فرنسا عن "الفصل العنصري: وقح وكاذب

دان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الأربعاء تصريحات جان إيف لودريان وزير الخارجية الفرنسي، والتي حذّر فيها من مخاطر أن تشهد إسرائيل "فصلا عنصريا مزمنا"، واصفا إياها بأنها "مواعظ منافقة".

وكان لودريان قد صرّح يوم الأحد، في معرض تعليقه على المواجهات التي اندلعت بين إسرائيليين وفلسطينيي الداخل في مدن عدة خلال النزاع الأخير مع غزة، بأن "مخاطر الفصل العنصري كبيرة" ما لم يتم التوصل إلى قيام دولة فلسطينية بجانب إسرائيل.

"لن نقبل بمواعظ منافقة"

وصرح لودريان خلال مقابلة صحفية مع محطة "ار.تي.ال" الإذاعية وصحيفة "لوفيغارو"، "في حال وجد في المستقبل حل مغاير لحل (إقامة) الدولتين سنكون أمام وصفة لفصل عنصري مزمن".

وأعرب نتنياهو الأربعاء عن "احتجاجه الشديد" على التصريحات "الشنيعة" التي أدلى بها لودريان. وجاء في تسجيل فيديو بثّه مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن "الوزير قال إن إسرائيل عرضة لأن تصبح دولة فصل عنصري"، واصفا هذه التصريحات بأنها "مزاعم خاطئة ونافرة، لا أساس لها". وتابع نتنياهو "لن نقبل بمواعظ منافقة" في هذا الشأن.

وقال نتنياهو في بيان صادر عن مكتبه "أعبر عن احتجاجي الشديد إزاء الحكومة الفرنسية على أقوال وزير الخارجية الفرنسي الذي قال خلال مقابلة تلفزيونية إن إسرائيل قد تتحول إلى دولة أبارتهايد".

وأضاف "هذا ادعاء وقح وكاذب ولا أساس له".

وتابع نتنياهو قائلا ان "جميع المواطنين في دولة إسرائيل متساوون أمام القضاء بغض النظر عن عرقهم".

واعتبر أن "دولة إسرائيل تشكل منارة للديمقراطية ولحقوق الإنسان في منطقتنا وهي الدولة الديمقراطية الوحيدة فيها"، لافتا إلى أن إسرائيل "لن تقبل بأي محاولة منافقة وكاذبة لتعليمها الأخلاق".

وتسبب القصف المدفعي والجوي الإسرائيلي على قطاع غزة بمقتل 254 شخصا، بينهم 66 طفلا بحسب وزارة الصحة في قطاع غزة. أما على الجانب الإسرائيلي فأكدت خدمة الطوارئ مقتل 12 شخصا، بينهم طفل وشابة من فلسطيني الداخل وجندي إسرائيلي وشخص هندي وتايلانديان، فيما أصيب نحو 357 بجروح مختلفة. ومؤخرا اتّهمت منظمة "بتسيلم" الإسرائيلية غير الحكومية المناهضة للاستيطان ومقرها واشنطن، إسرائيل بانتهاج نظام "فصل عنصري"، ما نفته بشدة إسرائيل.

disqus comments here