عناوين الصحف الإسرائيلية 23/5/2021

ما بعد الحرب على غزة، وظهور السنوار في شوارع غزة، من القضايا المركزية التي ظهرت في المواقع الإخبارية العبرية صباح يوم الأحد.

يديعوت أحرنوت :

يافا: انتهت الإضطرابات، والزوار لم يرجعوا، واليهود لم يأتوا.

في معسكر التغيير: لازال هناك احتمال لتشكيل الحكومة.

مقتل طفل 7 سنوات في شجار في منطقة عناتا.

رئيس بلدية اللد لعضوة في مجلس بلدية اللد وجهت له انتقادات:” “سأحول اسمك إلى الشاباك”.

مجلس الأمن الدولي يدعوا للالتزام بالتهدئة ومساعدة غزة.

الولايات المتحدة الأمريكية: فحصت تقارير معدودة عن مشاكل في القلب بين الشباب الذين تم تطعيمهم ضد كورونا.

هآرتس:

تحليل: الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الزعيم العربي الوحيد الذي يمكنه التأثير على سياسة نتنياهو.

رئيس بلدية اللد لعضوة في المجلس البلدي:” سأحول أسمك لجهاز الشاباك”.

زجاجات حارقة في يافا، واعتقال متهم آخر في قضية حرق الطفل في المدينة.

للمرّة الأولى بعد وقف إطلاق النار، يحيى السنوار شوهد في شوارع غزة.

مقتل طفل 7 سنوات في شجار عائلي في القدس الشرقية.

القناة 12 العبرية:

نداءات من داخل حماس للتفاوض المباشر مع “إسرائيل”.

أسبوع ونصف قبل انتهاء التكليف، يائير لبيد يعلن أن العرض لنتفالي بنت لازال قائماً.

الجيش الإسرائيلي: سيكون الرد قوياً على كل بالون يطلق من غزة.

يحيى السنوار شوهد في شوارع غزة.

طفل 7 سنوات قتل في شجار في القدس الشرقية.

واللا نيوز:

رئيس الأركان الإسرائيلي كوخافي سيطلب تغيير المعادلة أمام حماس، تدمير مباني في غزة مع كل عملية إطلاق من غزة.

تصرفات “صحيحة ومهنية”: دعم وتأيد إسرائيلي لممارسات الشرطة في المسجد الأقصى،

تقديم مساعدات لقطاع غزة، محاولة مصرية لتثبيت التهدئة في القطاع.

تل أبيب: (3000) من العرب واليهود تظاهروا من أجل التعايش المشترك.

إسرائيل اليوم:

شخصيات ليكودية رفيعة: حكومة التغير خيار لازال قائماً، وساعر ولبيد لازالوا يديرون مفاوضات.

إصابة إسرائيليان في إطلاق نار في أوركرنيا، وعملية ملاحقة للمتهمين.

تحليل: يقفون على الجدار، الجنود الذين يديرون الحرب على غزة.

المستوطنون في الجنوب يريدون هدوء طويل الأمد.

عائلة إسرائيلي أصيب في المواجهات في عكا:” لا لحكومة مع ممثلين من الأعداء”.

كان الإخبارية:

في غلاف غزة عادوا لبيوتهم، وللحياة التي توقفت قبل 12 يوماً.

قيادي في حماس: اغتيال السنوار أو الضيف سيقود للتصعيد.

بعد انتهاء العملية العسكرية على غزة: نحتاج إلى التحقق في كيف هُزمت إسرائيل مرة أخرى في معركة الرأي العام.

هذا الأسبوع، حزب يش عتيد سيطرح مشروع قانون يفرض قيود على إعادة ترشح نتنياهو.

disqus comments here