اشتية يدين محاولة المس بمكانة مفتي القدس وخطيب المسجد الأقصى

أدان رئيس الوزراء بحكومة رام الله محمد اشتية، محاولة المس بمكانة مفتي القدس والديار الفلسطينية سماحة الشيخ محمد حسين خلال أدائه خطبة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك.

واعتبر اشتية، تلك المحاولة التي استهدفت المفتي ومكانته، بينما كان يستعد لأداء صلاة الغائب على أرواح شهداء العدوان الإسرائيلي على أهلنا في قطاع غزة والضفة الغربية، وأهلنا في أراضي 48، اعتداء على المقدسات ومسا بالمحرمات، وإضعافا للوحدة الوطنية التي جسدتها التضحيات التي قدمها شعبنا في جميع أماكن تواجده دفاعا الأرض والمقدسات وذودا عن الحرمات.

ودعا رئيس الوزراء، إلى الاستفادة من درس الوحدة الوطنية في مواجهة استمرار الانتهاكات الإسرائيلية للمقدسات الإسلامية والمسيحية في المدينة المقدسة، والمراكمة عليها باعتبارها السياج الحامي لأرضنا ومقدساتنا، وصمام الأمان لوحدة شعبنا في مواجهة مخططات الاحتلال الرامية للتهويد والأسرلة، وطمس هويتنا الوطنية.

وحذر اشتية، من أن يؤدي تكرار مثل تلك الأعمال المدانة إلى استجلاب تدخل إسرائيلي ينتهك حرمة المسجد الأقصى المبارك.

disqus comments here