«الإعلامي الديمقراطي» ينعى الشهيد الصحفي يوسف أبو حسين ويطالب بمحاسبة الاحتلال

نعى التجمع الإعلامي الديمقراطي الشهيد الصحفي يوسف أبو حسين الذي استشهد اليوم الأربعاء اثر الاستهداف الإسرائيلي لمنزله في مدينة غزة.
وقال التجمع الإعلامي إن «مواصلة الاحتلال الإسرائيلي استهداف وقتل الصحفيين ومحاولة كسر إرادتهم من خلال استهداف مقراتهم الصحفية والإعلامية ومنازلهم، ما هو إلا فشل ذريع في اخماد صوت الحقيقة والتغطية على الجرائم الاسرائيلية المتواصلة بحق شعبنا الأعزل، ودليل كبير على نجاح وتأثير الرسالة الإعلامية الفلسطينية في ظل الاستهداف المباشر»، مؤكداً أنها جريمة حرب.
وأكد التجمع أنه برحيل الزميل ابو حسين لقد خسرت الأسرة الاعلامية والصحفية إنساناً صحفياً خلوقاً مهنياً، لافتاً إلى أهمية دوره الإعلامي في فضح جرائم الاحتلال في مثل هذه الأوقات العصيبة.
وعبر التجمع الإعلامي عن تعازيه الحارة إلى عائلة الشهيد أبو حسين وإلى عموم الأسرة الإعلامية والصحفية وإلى الأخوة الزملاء في اذاعة الأقصى باستشهاد الزميل يوسف ابو حسين، متمنياً لذويه وعائلته ومحبيه الصبر والسلوان.
وختم التجمع الإعلامي الديمقراطي بيانه داعياً إلى الإسراع في محاسبة جيش الاحتلال الإسرائيلي على جرائمه بحق الصحفيين الفلسطينيين، وطالب بتوفير الحماية الدولية للصحفيين من بطش الاحتلال وإجرامه بتطبيق قرار مجلس الامن الدولي رقم (٢٢٢٢) ■

disqus comments here