مكتب اعلام الجبهة الديمقراطية في بيروت يستنكر اغتيال الاعلامي يوسف ابو حسين ويدعو المنظمات الصحفية والاعلامية الدولية الى ادانة العدوان الصهيوني

ادان مكتب الاعلام في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في بيروت جريمة الاغتيال الصهيونية التي استهدفت المذيع في اذاعة الاقصى الزميل يوسف ابو حسين اثناء تواجده في منزله، واكدت على ان استهداف الصحفيين والاعلاميين والمقار الصحفية والاعلامية هو دليل فشل على عجز العدو على تحقيق اي من اهدافه، بعد ان نجح اعلامنا الفلسطيني في تعرية وفضح المحتل وجرائمه بحق النساء والاطفال والمنشآت المدنية.. واكد مكتب الاعلام في الجبهة الديمقراطية في بيروت ثقته بأن استشهاد الزميل ابو حسين لن يزيد شعبنا ومقاومته الا اصرارا على الصمود والدفاع عن شعبنا وارضنا في قطاع غزه والضفة الغربية والقدس، معتبرا ان الحرب المجنونة التي يشنها العدو الصهيوني هي استهداف لكل الشعب الفلسطيني بجميع فئاته.. ودعا مكتب الاعلام المنظمات الدولية المعنية بقضايا الاعلام والصحافة الى ادانة العدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني والمقار الاعلامية والصحفية واتخاذ الاجراءات الكفيلة بمحاسبة الاحتلال على جرائمه وطرده من جميع المنظمات الدولية خاصة تلك المعنية بأوضاع بحرية الصحافة والاعلام..

19 ايار 2021

disqus comments here