«الديمقراطية» تدين الجريمة الإسرائيلية البشعة التي استهدفت مواطنين عزل بينهم اطفال

أدانت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الجريمة الإسرائيلية البشعة في بلدة بيت حانون وجباليا شمال قطاع غزة التي ذهبت ضحيتها  عدد من الشهداء بينهم أطفال
وأكدت الجبهة أن الاستهداف الاسرائيلي المتعمد لمجموعة من المواطنين العزل ومن بينهم أطفال، جريمة حرب كبرى تتجاوز كل الخطوط الحمراء، وانتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني والأعراف والمواثيق الدولية.
وحذرت الجبهة حكومة الاحتلال من التمادي في عدوانها واستهداف المدنيين العزل والمنشآت المدنية ، محملة حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن تبعات عدوانها المتواصل والتي بدأته في المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح والقدس.
وأكدت الجبهة وهي تنعى شهداء جريمة بيت حانون وجباليا وكافة شهداء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة، أن شعبنا حسم خياراته بالتفافه حول مقاومته باعتبارها خيارا نضالياً لفرض الحل الوطني على دولة الاحتلال.
وشددت أن الجرائم الإسرائيلية واستهداف المدنيين العزل لن تثني شعبنا الفلسطيني عن مواصلة نضاله ومقاومته بكافة الأشكال حتى كنس الاحتلال عن كل شبر من أرضنا الفلسطينية المحتلة بعاصمتها القدس وإنجاز الحرية والعودة والاستقلال.
disqus comments here