نتنياهو: "نرفض بشده منع إسرائيل من البناء في القدس"..وسنرد بقوة على حدث من غزة !

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إنّه لن نسمح لأي طرف بزعزعة الأمن في القدس، لن نسمح بالتوتر والعنف.

وأكد نتنياهو، خلال اجتماع في بلدية القدس يوم الأحد، أنّ إسرائيل سترد بقوة على أي حدث من قطاع غزة.

وأضاف نتنياهو، أنّ إسرائيل ترفض بشدة الضغوط التي تهدف لمنعها من البناء في القدس.

بدوره، رفض وزير الاستخبارات الإسرائيلي، إيلي كوهين، يوم الأحد، طلبًا أمريكيًا، بشأن الأحداث الجارية في مدينة القدس المحتلة.

ونقلت إذاعة "تساهال" العبرية، يوم الأحد، عن كوهين، أن بلاده ملك لهم، وهي ليست بحاجة إلى توجيهات من أحد، وذلك ردًا على طلب أمريكي بشأن الأحداث الجارية في مدينة القدس.

وأفادت الإذاعة بأن مسؤولين كبارًا في إدارة الرئيس جو بايدن، طالبوا بتوضيحات من كبار المسؤولين الإسرائيليين بشأن قضية العقارات في بلدة الشيخ جراح في القدس المحتلة.

وقال إيلي كوهين، ردا على ذلك: "إسرائيل تتصرف بمسؤولية وتسمح بحرية العبادة، لكن يجب اتخاذ إجراءات ضد من يخالف الأمر، هناك من يحرض على النار، وهم عناصر ليسوا في الضفة الغربية، ولكن في غزة، إن عناصر في حركة الجهاد الاسلامي وحماس تتلقى تمويلا من إيران".

واندلعت مواجهات بين عشرات الفلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلي، مساء يوم السبت، في منطقة باب العامود في مدينة القدس، ما أدى إلى إصابة 80 فلسطينيا.

وقمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي عشرات المتظاهرين الفلسطينيين في حي الشيخ جراح في مدينة القدس بالمياه العادمة والرصاص المطاطي، ما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات.

وتواصلت ردود الأفعال العربية والدولية، المنددة لاقتحام شرطة وجيش الاحتلال الإسرائيلي لساحات المسجد الأقصى، وتهجير سكان "حي الشيخ جراح" من منازلهم.

disqus comments here