تمديد وتثبيت أمر الاعتقال الإداري بحق الأسيرتين شروق البدن وختام الخطيب

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الثلاثاء، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلية قامت بتمديد وتثبيت أمر الاعتقال الإداري بحق الأسيرتين شروق البدن، وختام الخطيب.

وأوضحت أنه تم تمديد أمر الاعتقال الإداري بحق الأسيرة شروق البدن (25 عاماً) من بلدة تقوع جنوب بيت لحم، والقابعة حالياً بمعتقل "الدامون"، لمدة أربعة أشهر.

وكانت الأسيرة البدن قد اعتقلت أول مرة بتاريخ 15/7/2019، وأمضت داخل سجون الاحتلال 12 شهراً، ومن ثم أعادت قوات الاحتلال اعتقالها بتاريخ 4/9/2020 أي بعد حوالي شهرين من الإفراج عنها، وأصدرت بحقها أمر اعتقال إداري لمدة 4 أشهر، ويوم أمس تم تمديد أمر الاعتقال الإداري بحقها للمرة الثانية.   

أما الأسيرة ختام الخطيب (56 عاماً) من مدينة رام الله، والتي جرى اعتقالها بتاريخ 2/11/2020، فقد تم تثبيت أمر الاعتقال الإداري الصادر بحقها لمدة 4 شهور، علماً بأن الأسيرة الخطيب تقبع حالياً بمعتقل "الدامون".

ولفتت الهيئة أنه في الآونة الأخيرة استهدفت سلطات الاحتلال الأسيرات الفلسطينيات بشكل صارخ، وذلك بتحويلهن للاعتقال الإداري التعسفي، واعتقالهن بدون تهمة بذريعة الملف السري، حيث استطاع الاحتلال تحويل محاكمه العسكرية لأداة سياسية تمعن بانتهاك أبناء الشعب الفلسطيني ولم تستثن الفتيات والنساء.

disqus comments here