فلسطيني اقتحم مستوطنة وألقى 8 زجاحات حارقة وعاد بسلام

نشر موقع عبري يهتم بالشؤون الأمنية والعسكرية، تقريرا حول تمكُّن شاب فلسطيني من اختراق الجدار المضروب حول مستوطنة غرب رام الله، وإلقاء عدة زجاجات حارقة باتجاه حافلة داخل المستوطنة، ومن ثم الانسحاب بسلام.
وذكر موقع "4040" أن شابا قدم من بلدة بلعين، تمكن من اجتياز الجدار حول مستوطنة "موديعين عليت" ومهاجة حافلة للمستوطنين بثماني رجاجات حارقة ملحقا بها أضرارا مادية قبل أن ينسحب بسلام.
وقال أحد المستوطنين القاطنين في تلك المستوطنة، إن هناك ثغرات في الجدار يستغلها الفلسطينيون للدخول إلى المستوطنة، في الوقت الذي يفترض أن يكون هذا الجدار مزود بتقنيات تجعله ذكيا في أوقات تعذر الرؤية إلا أنه ليس كذلك.
بدوره عقب المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، على الخبر بالقول "الليلة الماضية تسلل عدد من المشتبه بهم إلى أطراف مدينة موديعين عيليت في منطقة لواء أفرايم. ألقى المشتبه بهم الحجارة وعدة زجاجات حارقة على حافلة. ولم تقع اصابات وتضررت الحافلة".

disqus comments here