اتحاد الكتّاب الّلبنانيّين: هبّة القدس تأكيد على ان القوة لا تنتصر على الحرية

حيّا اتحاد الكتّاب الّلبنانيّين هبّة الشباب المقدسي في وجه عدوان الاحتلال واعتداءاته، وأوباش المستوطنين ضد المسجد الاقصى والمقدسات الاسلامية والمسيحية.

وجاء في بيان صادر عن أمانة شؤون الإعلام والعلاقات العامة: "أنه منذ بداية شهر رمضان المبارك، تتواصل هبّة الشباب الفلسطيني في القدس وتتنامى يوما بعد يوم رفضا لإجراءات الاحتلال.

وتابع: إن هذه الهبّة المتصاعدة تؤكد مرّة جديدة ان القوة الغاشمة لا يمكن لها ان تهزم ارادة الحرية عند ابناء القدس، وأن (بروباغندا) الإعلام بالترويج للتطبيع الفوقي لن تمحو حق الفلسطينيين بأرضهم، وأن محاولات تهويد القدس التي هي مدينة مقدسة عند المسيحيين والمسلمين لن تنجح ايا كانت المحاولات الصهيونية ومهما امتد زمن الاحتلال."

وأضاف البيان "ان هذه الهبّة المرشحة لأن تتحول لانتفاضة تعم جميع الاراضي العربية المحتلة، تأتي في ظل تحولات دولية عميقة التأثير وبعيدة المدى، مما يزيد من ارباك العدو من جهة ويعمق الايمان بقدرة النضال الشعبي بالصدور العارية على الانتصار."

وجاء في البيان أن "واجب الادباء والكتاب والمفكرين الوقوف بقوة الى جانب الشباب المقدسي، فالكلمة الحق أمضي من السيف امام الظالمين والطواغيت وهي رادع اساس في وجه المستسلمين والخانعين."

disqus comments here