الى الجمعيّة العامّه للأمم المتحدة: أنهوا نظام الفصل العنصري في فلسطين

يتم هدم بيوت الفلسطينيين بالجرافات وزجّهم في مناطق جغرافية صغيرة، بينما يتم بناء منازل جديدة للمستوطنين غير القانونيين على أراضيهم.

الطريقة الوحيدة لإنهاء الاضطهاد الإسرائيلي الممنهج ضد الفلسطينيين هي أن نتعامل معه على حقيقته، وهي أنه نظام فصل عنصري.

لعبت لجنة الأمم المتحدة للقضاء على التمييز العنصري دوراً محورياً في إنهاء نظام الفصل العنصري في جنوب أفريقيا. آن الأوان لتقوم الأمم المتحدة بإعادة إحياء هذه اللجنة مرة أخرى لتساهم في إنهاء نظام الفصل العنصري في كل مكان، بما في ذلك فلسطين.

لن تقوم الأمم المتحدة بإحياء هذه اللجنة إلا إذا كانت هناك ضغوط شعبية غير مسبوقة. أضف/ي اسمك الآن، وسنقوم بتسليم ندائنا للجمعية العمومية للأمم المتحدة هذا الأسبوع.

وصفت العديد من مؤسسات حقوق الإنسان التي تحظى باحترام كبير، مثل منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش، القمع الإسرائيلي للفلسطينيين بالفصل العنصري. حتى كبار مسؤولي الأمم المتحدة يوافقون مع هذا الوصف.

نظام الفصل العنصري (الأبرتهايد) هو نظام هيمنة ممنهجة واضطهاد مجموعة عرقية من قِبَل مجموعة عرقية أُخرى، ويعتبر جريمة ضد الإنسانية.

آن الأوان لتقوم الأمم المتحدة بالتحقيق في هذا الاضطهاد الممنهج وأن تطوّر آليات تساهم في إنهائه - تماما كما فعلت مع نظام الفصل العنصري في جنوب أفريقيا.

لقد وقفت الجمعية العامّة للأمم المتحدة مع حقوق الفلسطينيين من قبل - إذ طالبت من محكمة العدل الدولية بإبداء رأيها في الإحتلال الإسرائيلي غير القانوني، و اعترفت بفلسطين كدولة مستقلة. آن الأوان لتقف الجمعية العامة للأمم المتحدة مع فلسطين مرّة أخرى

disqus comments here