غزة: وقفة جماهيرية رفضاً لقرار "الاونروا" شطب بعض المواد التعليمة

نظم اتحاد لجان العمل النسائي الفلسطيني، الإطار النسائي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وقفة حاشدة أمام بوابة مقر خدمات وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا» بمخيم المغازي وسط قطاع غزة، رفضاً لقرار الاونروا شطب خمسة مواد من المنصة الإلكترونية وهي (التربية الإسلامية، المواد الاجتماعية، الحاسوب والتكنولوجيا، التربية الفنية، التربية الرياضية)، وذلك بمشاركة الأطفال والنساء وجموع اللاجئين.

وأوضح عريف الوقفة الطفل ابراهيم بالقرعة أن هذه الفعالية جاءت بعد القرار المجحف بحق جميع الطلاب والذي يمس في معلوماتهم حول هذه المواد.

وأكدت مسؤولة الاتحاد في المغازي ألاء الدرة أن هذه الخطوة تحمل في طياتها مضامين سياسية وتستهدف المساس بالقيم والمبادئ التي يتعلمها طلابنا، ويحرمهم من دراسه هذه المواد التي تعتبر اساسيه وفي المراحل الأساسية التي يحتاج فيها الطفل للتأسيس والتي من شأنه أن يدفع الطلاب نحو التجهيل.

ودعت الدره المفوض العام لـ«الأونروا» للتدخل السريع والعاجل للتراجع عن هذا القرار الجائر الذي يمس الطلبة وتعليمهم والعمل على اعادة كافة المواد الى المنصة الالكترونية مع عودة كافة المعلمين والمعلمات القائمين على هذه المواد البالغ عددهم 250 معلم ومعلمة والتي تم ايقاف عقودهم بناء على إسقاط وازالة المواد من المنصة.

بدورها طالبت الطفلة بدور بمبا التي تدرس في إحدى مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين، باعادة تدريس كافة المواد التدريسية على المنصة الالكترونية لجميع المراحل التعليمية على حد سواء دون شطب اي مادة منها، لان هذا القرار يهدف الي تجهيل الطلاب بدرجة كبيرة.

وجددت مطالبتها باعادة عمود البلده الاصلية للطالب الذي تم ازالته مؤخرا دون أي سبب مقنع .

disqus comments here