نتنياهو: ادعو كل الأطراف الى الهدوء..والاستعداد لأي سيناريو في غزة

اختمم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء يوم السبت، مشاورات أمنية لتقييم الوضع في مقر وزارة الجيش في "الكرياه" في تل أبيب، مع كبار المسؤولين الأمنيين.

وقال نتنياهو: "أدعو جميع الأطراف إلى العودة للهدوء والتحلي بضبط النفس بعد الأحداث التي جرت في القدس المحتلة خلال الأيام الأخيرة".

وأضاف نتنياهو، استمعنا لتقرير من المفوض العام للشرطة حول الوضع بالقدس، نحن نريد ضمان القانون والنظام، ونحافظ على حرية العبادة كما هو الحال في كل عام لجميع السكان وكذلك لجميع زوار القدس، وما نطالب به حاليًا الالتزام بالقانون، ولذلك أدعو كل الأطراف إلى الهدوء.

وبشأن الأحداث في قطاع غزة وإطلاق الصواريخ، قال نتنياهو إنه أوعز بالاستعداد لأي سيناريو.

وليلة السبت، شهد قطاع غزة تصعيدًا عسكريًا وميدانيًا، استمر حتى الفجر، في أعقاب إطلاق 36 قذيفة صاروخية من غزة باتجاه المستوطنات الإسرائيلية المحيطة.

كما وتشهد مدينة القدس منذ مساء الخميس، مواجهات عنيفة بين فلسطينيين من جهة، والشرطة ومستوطنين إسرائيليين من جهة أخرى، أسفرت عن إصابة أكثر من مائة فلسطيني.

وقد وقعت المواجهات في القدس تزامنًا مع شنّ المئات من عناصر اليمين الإسرائيلي المتطرف، اعتداءات في عدة مناطق من القدس على منازل فلسطينيين، الذين بدورهم تصدوا لهم.

disqus comments here