تقديم شكوى ضد جامعة فلوريدا نتيجة سياستها العنصرية بحق طالب فلسطيني

في شكوى تعتبر الأولى من نوعها، قدمت مجموعة "عدالة" المدافعة عن حقوق الفلسطينيين المدنية في الولايات المتحدة الأمريكية شكوى ضد جامعة ولاية فلوريدا وادارييها لدى وزارة التعليم في مدينة تالاهاسي عاصمة ولاية فلوريدا الإدارية نتيجة قرارها فصل طالب فلسطيني من رئاسة مجلس الطلبة في الجامعة.

وكان رئيس الجامعة قد قرر سابقا فصل الطالب الفلسطيني احمد دار الديك من رئاسة مجلس الطلبة التي انتخب لها شهر حزيران العام المنصرم، بعد نشره صورة له على موقع الانستغرام مع تمثال القائد الجنوب افريقي نيلسون مانديلا بمدينة رام الله في العام ٢٠١٩ وعلق عليها تصريحات مناهضة للاحتلال اعتبرت معادية للسامية.

وشُكلت حملة من رئيس الجامعة وادارته وطلبة ضد دار الديك ارسلوا خلالها مئات رسائل التهديد والشتائم له عبر حساباته الالكترونية على مدار الاشهر الماضية التي انتهت بفصله من رئاسة مجلس الطلبة.

وتقدمت مجموعة عدالة بشكواها ضد الجامعة استناداً لقانون الحقوق المدنية في الولاية الذي يمنع على الجامعات التي تتلقى مساعدات حكومية ان تمارس أي شكل من اشكال العنصرية ضد الأشخاص على اختلاف أصولهم العرقية وخلفياتهم القومية، وهذا ما كانت تستخدمه تاريخياً جماعات اسرائيلية ومناصرين لها ضد أي ممارسات تعتبر معادية للسامية أو لإسرائيل حسب وجهة نظرهم.

 
disqus comments here