الأسيران "مرداوي والصفوري" يدخلان أعواماً جديدة في سجون الاحتلال

أفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى صباح يوم الأحد؛ أن الأسيران القائدان في سرايا القدس ثابت عزمي سليمان مرداوي (45 عامًا)، وعلي سليمان سعيد السعدي "الصفوري" (58 عامًا) من محافظة جنين شمال الضفة المحتلة أنهيا تسعة عشر عامًا في الأسر ويدخلان اليوم عامهما (20) على التوالي في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت مهجة القدس أن قوات الاحتلال اعتقلت الأسيرين مرداوي والصفوري بتاريخ 11/04/2002م، أثناء مشاركتهم في معركة الدفاع البطولية عن مخيم جنين خلال اجتياح قوات الاحتلال لمدن الضفة المحتلة. وهما من مؤسسي سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد في محافظة جنين.

ووجهت لهما سلطات الاحتلال تهمة الانتماء والعضوية في حركة الجهاد وقيادة سرايا القدس في محافظة جنين والمشاركة في عدة عمليات بطولية ضد قوات الاحتلال أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات في صفوفها.

وأصدرت المحاكم الإسرائيلية بحقهما أحكامًا جائرة حيث صدر بحق الأسير القائد ثابت مرداوي السجن (21) مؤبدًا بالإضافة إلى (40) عامًا؛ ويقبع الأسير ثابت مرداوي حاليًا في سجن هداريم، وبحق الأسير القائد علي الصفوري السجن (5) مؤبدات بالإضافة إلى (50) عامًا؛ ويقبع الأسير الصفوري حاليًا في سجن رامون الصحراوي.

disqus comments here