استمرار الاحتجاجات المناهضة لنتنياهو في جميع أنحاء إسرائيل

تجددت المظاهرات ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء يوم السبت، بعد أن كانت توقفت نهاية آذار الماضي بسبب الانتخابات الإسرائيلية.

وخرج المتظاهرون الذين استجابوا لدعوات وجهتها حركة الرايات السوداء للتظاهر ضد نتنياهو، إلى تقاطعات الطرق والجسور في عدة مدن، رافعين شعارا جديدا هو: "نعم لتغيير الحكومة.. لا لإنتخابات خامسة".

وقال ممثل حركة الراية السوداء المناهضة لنتنياهو: "بعد 4 انتخابات أساءت إلى الشعب الإسرائيلي، هناك حاجة إلى قرار واضح - قرر الناس أنهم يريدون تغيير الحكومة"، وأضاف "لن يقبل الشعب انتخابات أخرى لا تجدي نفعا".

وتتواصل المفاوضات حاليا بين ممثلي الأحزاب لمحاولة تشكيل حكومة بعد انتخابات 23 مارس آذار. هذا الأسبوع، أعطى الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين التفويض لبنيامين نتنياهو لتشكيل ائتلاف، لكن المفاوضات لا تزال صعبة. 

ويتظاهر المحتجون كل أسبوع منذ أكثر من سبعة أشهر، أمام مقر إقامته في شارع بلفور في مدينة القدس وأمام مقر إقامته الخاص في قيسارية وفي الشوارع الرئيسية وعلى الجسور وعند تقاطعات الطرق، مطالبين بتنحي نتنياهو بسبب محاكمته بملفات فساد وسوء إدارته لأزمة وباء كورونا، على حد مطلبهم.

وكان نتنياهو قد كشف أنه في حال قيادته لتشكيل حكومة بعد انتخابات 23 مارس/آذار الوشيك، فلن يستخدم منصبه للتهرب من المحاكمة في التهم الموجهة من خلال التشريع أو طلب الحصانة وقال "لن أقترح أي تشريع من هذا القبيل".

disqus comments here