الخليل: مسيرة في ذكرى النكسة رفضا لمخطط الضم والسياسة الأميركية المنحازة للاحتلال

ندد المشاركون خلال مسيرة في مدينة الخليل نظمتها فصائل منظمة التحرير اليوم، لمناسبة الذكرى الـ53 للنكسة، بجرائم الاحتلال وإجراءاته الاستيطانية، والمخطط الإسرائيلي لضم أراض فلسطينية محتلة.

وانطلقت المسيرة عقب صلاة اليوم الجمعة، من مسجد الحسين في عين سارة، وصولا إلى دوار ابن رشد وسط المدينة، بمشاركة قادة العمل الوطني والفصائلي.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" عباس زكي، إن الإدارة الأميركية مارست الظلم ضد شعبنا، ودعمت حكومة الاحتلال للاستمرار في جرائمها.

وأشار إلى أن القيادة اتخذت قرار تاريخيا بالتحلل من الاتفاقيات الموقعة مع الحكومتين الأميركية والإسرائيلية، داعيا كافة الفصائل الفلسطينية للوحدة الوطنية.

من ناحيته، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد سعيد التميمي، إن شعبنا بكافة مكوناته وفصائله وأحزابه وقيادته، لن يسمح بشرعنة الاستيطان وضم الضفة الغربية وتنفيذ "صفقة القرن" التآمرية.

وشدد التميمي على أهمية الدعم العربي والإسلامي والدولي لحقوق شعبنا المشروعة، لقيام دولتنا الفلسطينية، وعاصمتها القدس، وعودة اللاجئين، مؤكدا أن شعبنا بثباته وصموده أقوى من كل المؤامرات الرامية لسلب حقوقه.

disqus comments here