ورشة عمل لاتحاد (حق) في مخيم عين الحلوة تدعو الاونروا اعتماد طوارئ اقتصادية واجتماعية لشعبنا.

نظم اتحاد لجان حق العودة الفلسطينية [ حق ] في قاعة المركز الثقافي الفلسطيني في مخيم عين ورشة عمل شارك فيها عددا من كادرات الإتحاد ومناضليه ومندوبيه العاملين باللجان الشعبية والاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين. ابتدأت الورشة بالوقوف دقيقة صمت تحية لأرواح الشهداء والاسرى والمعتقلين.

كلمة الافتتاح القاها الرفيق هيثم شناعة، توجه بالتحية لشعبنا المنتفض في ميادين المواجهة، داعيا لتطبيق قرارات الإجماع الوطني في محطاتها المختلفة، واستعادة الوحدة الوطنية لمواجهة حكومة اليمين الفاشي الصهيونية تعزيزاً لنضالات شعبنا وتضحياته. كلمة اتحاد لجان حق العودة الفلسطينية ( حق ) ألقاها عضو قيادة الاتحاد في لبنان الرفيق سمير الشريف، عرض فيها لمعاناة اللاجئين في المخيم وعموم مخيمات وتجمعات اللاجئين في لبنان، وظروفهم الاقتصادية والاجتماعية المأساوية، داعيا الى دعم صمودهم ونضالاتهم، بالعمل على خطة إنقاذ وطنية تتكامل فيها الأدوار بين المرجعيات الرسمية الثلاث: الأنروا والدولة اللبنانية ومنظمة التحرير الفلسطينية، حيث يعيش اللاجئون في جزر من الحرمان المتراكم في ظل قوانين لبنانية تحرمه من أبسط حقوقه الانسانية. وانتقد الشريف ادارة الاونروا في تعاطيها اللامسؤول مع مطالب اللاجئين وادارة الظهر لمطالبهم العادلة والمُحقة باعتماد خطة طوارئ اقتصادية واجتماعية واقتصادية شاملة ومستدامة، منوها الى حالة الاحتقان الشعبيي المًرشحة لانفجار اجتماعي وشيك، ستكون له تداعيات سلبية خطيرة، مشددا على ضرورة استدراكه بتوفير الاحتياجات الاساسية وتامين الحياة الكريمة واللائقة للاجئين.

ودعا الشريف في ختام كلمته إلى تعزيز كافة أشكال التكافل الاجتماعي والعمل على تشكيل لجان المتابعة للقطاعات الاجتماعية المتضررة، كأصحاب الامراض المستعصية والمزمنة، والبيوت المتصدعة والآيلة للسقوط، والعائلات المُستحقة التي تنتظر دورها في برنامح الامان الاجتماعي [ الشؤون ]، والمهجرين من سوريا وغيرهم، ووضع برنامج تحرك سلمي وحضاري، الى ان تستجيب ادارة الأونروا لاحتياجات شعبنا، عملاً بالتفويض الدولي الممنوح لها، حتى إنجاز أهداف شعبنا المشروعة في عودة اللاجئين الى ديارهم وممتلكاتهم تطبيقا للقرار ١٩٤ .

المكتب الاعلامي لإتحاد لجان حق العودة الفلسطينية (حق) في مخيم عين الحلوة.

disqus comments here