علي فيصل ينعي القائد سليم الزعنون: كان وحدويا في فكره وممارساته

 نعى نائب رئيس المجلس الوطني الفلسطيني وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين علي فيصل رحيل القائد الوطني سليم الزعنون (ابو الاديب) رئيس المجلس الوطني الفلسطيني السابق وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، بعد رحلة نضالية طويلة كرسها للدفاع عن الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية..
وقال فيصل: برحيل الاخ ابو الاديب يفقد الشعب الفلسطيني وحركته الوطنية واحدا من المناضلين الكبار الذين عرفوا بحرصهم على الحوار والتلاقي بين ابناء الشعب الواحد، وكان مناضلا وحدويا في فكره وممارسته، وعمل على الدوام من اجل تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية انطلاقا من ادراكه العميق لتداعيات الانقسام والتشرذم والانقسام وظل يناضل حتى لحظاته الاخيرة من اجل انجاز هذه الوحدة.. وإذ اتقدم من الرئيس الفلسطيني محمود عباس ومن قيادة ومناضلي حركة فتح ومن رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح ومن اعضاء المجلس وعائلة القائد ابو الاديب وجميع من عرفه ورافقه في رحلة نضاله بأحر العزاء ، فاننا على ثقة ان التاريخ النضالي للراحل سيبقى محفورا في قلب كل وطني فلسطيني.

 فللراحل الكبير المجد والخلود ، ولفلسطين الحرية ولشعبها الانتصار الاكيد

15 كانون الاول 2022

disqus comments here