غوتيريش يدعو لخطوات فورية لإنهاء "دوامة العنف" في الضفة

 دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اليوم الثلاثاء، إلى اتخاذ خطوات فورية لإنهاء "دوامة العنف" في الضفة الغربية.

جاء ذلك في تغريدة نشرها الأمين العام على حسابه في موقع تويتر، بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، وهو مناسبة تبنتها وتنظمها الأمم المتحدة، في 29 نوفمبر/تشرين الثاني من كل عام.

وقال غوتيريش: "أحث جميع الأطراف على اتخاذ خطوات فورية للحد من التوترات وإنهاء دوامة العنف التي تجتاح الضفة الغربية المحتلة".

وأضاف: "في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، دعونا نعيد التأكيد على دعمنا للشعب الفلسطيني في سعيه لبناء مستقبل يسوده السلام والعدالة والأمن والكرامة للجميع".

وتشهد الضفة الغربية خلال الأشهر الأخيرة توترا متصاعدا بين قوات الأمن الإسرائيلية التي تنفذ عملية عسكرية واسعة اعتقلت خلالها نحو 2500 فلسطيني وقتلت عددا آخر، والفلسطينيين الذين يحاولون الرد.

 

وأمس الاثنين، نبّه نائب مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة دميتري بوليانسكي إلى أن استخدام القوة من جانب السلطات الإسرائيلية في الضفة الغربية خلال العام الحالي 2022، أسفر عن مقتل أكثر من 130 شخصًا، ما يجعله العام الأكثر دموية منذ نحو عقدين.

وقال بوليانسكي، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي: "وفقًا للمعلومات الواردة، فإن استخدام إسرائيل للقوة في الضفة الغربية أسفر بالفعل عن مقتل نحو 130 شخصًا خلال هذا العام، ما يجعله أكثر الأعوام دموية منذ عام 2005".

وأضاف بوليانسكي أن تحركات السلطات الإسرائيلية، بما في ذلك بناء المستوطنات ومصادرة ممتلكات فلسطينية، إلى جانب استخدام العنف، قد أسفرت عن آثار تصعب إزالتها.

disqus comments here