أذربيجان تفتح سفارة لها في إسرائيل بعد 30 عامًا من العلاقات بين البلدين

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، يوم الثلاثاء، أن أذربيجان قررت فتح سفارة في إسرائيل، بعد 30 عامًا من العلاقات بين البلدين ووسط توترات مع إيران المجاورة.

وقال النائب وعضو مجموعة الصداقة البرلمانية بين أذربيجان وإسرائيل، أرزو ناجييف، الأسبوع الماضي لموقع "برافدا" الإخباري في بلاده، إن "لقد تم اتخاذ القرار بالفعل"، مضيفا أن "فتح السفارة الأذربيجانية في إسرائيل لا يمكن تأجيله إلا لأسباب فنية. "

وأكد أرزو ناجييف، أن "العلاقات بين البلدين طيبة للغاية وتربطهما علاقات رفيعة المستوى، على الرغم من عدم وجود سفارة"، مردفا أن "إسرائيل شريك استراتيجي سياسي وعسكري واقتصادي وثقافي".

وكان الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، قد كتب في وقت سابق من هذا العام، رسالة "على شرف 30 عامًا من العلاقات بين إسرائيل وأذربيجان"، ودعا الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف لزيارة إسرائيل وفتح سفارة.

وقال الرئيس الإسرائيلي: "بينما نحتفل بخطوة مهمة في علاقاتنا، آمل أن نرى إنجازًا إضافيًا ، بافتتاح سفارة أذربيجان في إسرائيل".

لدى أذربيجان مكاتب تجارية وسياحية في إسرائيل، لكن لا توجد سفارة، وذلك جزئيًا لتجنب استفزاز جارتها الإيرانية. مع ذلك ، اتجهت اتفاقيات التطبيع ودفء العلاقات الإسرائيلية التركية إلى تقليص مخاوف الدولة القوقازية.

disqus comments here