العيسوية - اعتداء على المواطنين ورش المياه العادمة باتجاه المنازل

اندلعت في ساعة متأخرة من مساء أمس، مواجهات في بلدة العيسوية في القدس.

واعتدت قوات الاحتلال على السكان واقتحمت منازلهم، كما رشت المياه العادمة باتجاهها وفي الشوارع وعلى المركبات المركونة.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال اقتحمت منزلا لعائلة عبيد، واعتدوا على ساكنيه بالضرب والدفع، واعتقلت نجلها طارق عبيد وانهالت عليه بالضرب المبرح.

كما قامت بضرب المواطن عدنان عبيد 54 عاماً على رأسه مستخدمة آلة حادة، مما أصيب بجروح في رأسه، ونقل لتلقي العلاج وتم غرز رأسه.

وأضاف الشهود أن القوات انتشرت في حارة عبيد بأعداد كبيرة، وألقت القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية في محيط منزل عدنان عبيد، ومنعت المواطنين من الاقتراب، مما أدى الى اندلاع مواجهات.

وأوضح الشبان أن قبل المواجهات اقتحمت فرقة من المستعربين البلدة، في محاولة لتنفيذ اعتقالات .

واستغرب وجهاء ونشطاء العيسوية من نشر بعض وسائل الإعلام الاسرائيلية الأخبار حول إصابة 5 جنود داخل البلدة، معتبرين أن ذلك ضمن سياسة التحريض على أهالي البلدة، وأكدوا أن الجنود هم من اقتحموا واعتدوا على السكان خلال تواجدهم داخل منازلهم.

disqus comments here