واعد للأسرى: قرار رفض الإفراج عن الأسير أبو حميد كان متوقعًا وهو السبب بوضعه الصحي

 أكدت جمعية واعد للأسرى، يوم الخميس، أن قرار رفض الإفراج عن الأسير المريض ناصر أبوحميد من قبل ما يسمى بلجنة النظر في الإفراج المبكر كان متوقعا عن احتلال تسبب أصلا بإيصال ناصر أبوحميد لهذا الوضع الصحي الخطير.

وقالت إن "القرار يعكس مدى الإصرار على قتل وتصفية ناصر أبوحميد بدم بارد دون أي اكتراث لتوصيات الأطباء الذين أوضحوا أنه يعيش أيامه الأخيرة وأن جسده بات لا يستجيب لأي نوع من العلاج سواء الكيماوي أو حتى المسكنات".

ودعت جمعية واعد لمواصلة العمل بكافة أشكاله وأدواته وبكافة السبل الممكنة لدعم صمود الأسير ناصر أبوحميد الذي أثبت وعائلته أنه حالة فلسطينية فريدة تستحق كل دعم وجهد.

وأضافت: "سنواصل في الأيام المقبلة تحركنا الجماهيري والشعبي والإعلامي لفضح سياسات الاحتلال بحق الأسير ناصر أبوحميد وكافة الأسرى المرضى وخاصة الأسرى المصابين بمرض السرطان والذين يواجهون إهمالا طبيا متعمدا وخطير".

disqus comments here