الشيخ عكرمة صبري: ما يحدث في الأقصى خطير والاحتلال يحاول فرض إرادته عبر العنف

 أعلن رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس الشيخ عكرمة صبري الأثنين أن  “قوات الاحتلال قمعت المرابطين في الأقصى هذه المرة بصورة أكبر، وحولت المسجد إلى ثكنة عسكرية”. وبيّن الشيخ صبري أن “ما يحدث اليوم خطير جداً حيث يحاول الاحتلال فرض إرادته عبر العنف” ، مؤكداً أنه “لا يجوز أن يترك المقدسيون وحدهم في الميدان للدفاع عن الأقصى”.

وأكد الشيخ صبري في تصريح صحفي “ضرورة أن تتحرك الدول العربية والإسلامية لنصرة المسجد الأقصى وحمايته من الاحتلال”، داعياً المرابطين لعدم الاستسلام في الدفاع عن المسجد الأقصى والرباط بأعداد كبيرة لصد اقتحامات المستوطنين.

يُشار الى ان أعداد كبيرة من المتطرفين يواصلون اقتحامهم لباحات المسجد الاقصى، وسط قمع من قوات الاحتلال للمرابطين المتواجدين لصد الاقتحام الكبير الذي حشدت له قوات الاحتلال منذ عدة أيام.

disqus comments here